بعد عباس ...ظريف يهاتف هنية

تابعنا على:   17:02 2020-02-05

أمد/ الدوحة: تلقى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية اتصالًا هاتفيًا من وزير الخارجية الإيراني د. محمد جواد ظريف، حيث جدد رفض إيران لصفقة ترامب.

وأكد وقوف بلاده إلى جانب الشعب الفلسطيني، واستعدادها التام للمساهمة في التحرك الدبلوماسي والسياسي للوقوف إلى جانب الحق الفلسطيني، معتبرًا هذه الصفقة فرصة لتوحيد الصف الفلسطيني والصف العربي والإسلامي تجاه القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني.

من جانبه ثمن رئيس الحركة الموقف الإيراني الداعم للقضية الفلسطينية، وأكد وحدة الموقف الفلسطيني لمواجهة الصفقة معززًا بموقف عربي وإسلامي ثابت.

وأشار هنية إلى خطورة الصفقة وما تتضمنه من محاولة تصفية القضية الفلسطينية وإنهاء الحقوق الوطنية الثابتة للشعب الفلسطيني.

جدير بالذكر أن ظريف قد أجرى قبل عدة أيام إتصال مع رئيس سلطة الحكم المحدود محمود عباس، بحث خلالها تداعيات صفقة ترامب.

وأكد ظريف خلال الاتصال للرئيس عباس موقف إيران الرافض لـ"صفقة ترامب" التي أعلنت عنها الإدارة الأميركية، ودعمها لحقوق الشعب الفلسطيني وحقه في تقرير المصير وتجسيد إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

كلمات دلالية