الزق يدعو لتشكيل هيئه من كفاءات ذات اختصاص لادارة شركة كهرباء غزه
تاريخ النشر : 2013-12-28 18:46

أمد/ غزة: دعا محمود الزق ابو الوليد عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني لتشكيل هيئه من كفاءات وطنيه ذات اختصاص لادارة شركة كهرباء غزه لتخليصها من اللون الواحد الذى بات يسيطر على الشركة ومقدراتها .

 واضاف الزق ان شركة الكهرباء وفى دستورها تمتلك الصفة الاعتبارية كشركه مستقله وتحديدا فيما يخص موازنتها وقراراتها السيادية الخاصة بالسعي الجدى لتعميم الجباية المالية على كافة المؤسسات الحكومية والمؤسسات المدنية والحزبية وعدم اقتصاد جهدها فقط لجمع الجباية من المواطنين

 واوضح الزق بان ادارة شركة الكهرباء وبفعل السيطرة الكاملة لسلطة الطاقة عليها والتي هى سلطة حكومية فقدت مصداقيتها واثبتت فشلها بفعل عجزها عن ادارة ملف الكهرباء وتامين تلك السلعة للمواطنين وذلك بفعل غياب تصديها الواضح بالقيام بواجبها المطلوب بجباية ثمن كهرباء من المؤسسات العامة وايضا بفعل عجزها عن المحافظة على اموال الجباية واستثمارها فى تامين كهرباء للمواطنين من اموال الجباية التي تجمعها والتي وصلت الى نسبة 65%حسب تصريحات الشركة نفسها

 واضاف الزق ان شركة الكهرباء تتلقى الان سلعه مجانيه ولا تدفع شيكل واحدا مقابل هذه السلعة حيث ان مصادر الكهرباء فى غزه هى الان فقط من الجانب الاسرائيلى 120 ميقاوط ومدفوعة مباشره لشركةكهرباءاسرائيل من قبل السلطه الوطنيه وكهرباء من الجانب المصرى 28 ميجاواط مجانيه وذلك كدعم من جمهورية مصر العربيه للسلطه الوطنيه استنادا لقرارات الجامعه العربيه

 ورغم هذا فان شركة الكهرباء تقوم بجباية الاموال من المواطنين والتى يجب استثمارها فى تامين سولار الصناعى لتشغيل مولدات محطة الكهرباء وليس استثمارها لاغراض ليس لها علاقه بتامين كهرباء منتظمة للمواطنين .

واكد الزق ان مشكلة انقطاع الكهرباء يمكن حلها فى حال التزام المؤسسات الحكومية والحزبية فى قطاع غزه بدفع ما عليها من اموال للشركه وايضا فى حال سيطرة الشركه على خزينتها الماليه التى تاتى من اموال الجبايه من المواطنين بحيث يتم تامين كهرباء منتظمة والخروج من ازمة انقطاع الهرباء وتداعيتها الكارثيه على شعبنا فى غزه .