"بكرى": الإخوان كانوا ينفذون مخطط الصهاينة والأمريكان لإقامة الشرق الأوسط الجديد
تاريخ النشر : 2013-12-27 20:20

أمد/ القاهرة: قال الإعلامى مصطفى بكرى، المتحدث بإسم جبهة مصر بلدى، إنه فى الوقت الذى ارتكب فيه محمد مرسى وجماعته جرائم كثيرة ضد الإنسانية فلم نجد أوباما يتحرك ويظل صامتًا دون أن يعلق، لافتًا إلى أن الشرق الأوسط الجديد يخططون له منذ سنوات لكى "يعملوا فينا زى العراق وسوريا وغيره"
جاء ذلك خلال كلمة بكرى، فى مؤتمر جبهة مصر بلدى بقرية شرشابة التابعة لمركز زفتى بالغربية بحضور اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية السابق والدكتور على جمعة مفتى الجمهورية السابق وقدرى أبو حسين الأمين العام للجبهة وعدد كبير من قيادات الجبهة والسياسيين وعدد من قيادات التيار المدنى الذين انضموا مؤخرا إلى الجبهة .
وقال: "للأسف جبناهم السلطة علشان يقدروا البلد لكنهم فرطوا فى أرض سيناء، لإقامة أرض حماس الكبرى وأن ولائهم للفكر والعقيدة وليس للأرض والتراب.. وهذا خيانة للوطن وقد وقعوا على تلسيم أرض سيناء لاقامة وطن لحماس إلا ان السيسى رفض وقال إن الشعب عزل مرسى".
وأوضح بكرى أن اللواء أحمد جمال الدين "طلع داهية سياسية" يتحدث بعمق وفكر وبهدوء وعقلانية هذه صفات القائد الحقيقى المتزن يعرف ماذا يراد منه فى هذه اللحظة وقرر أن يتصدى ويكون فى مقدمة الصفوف .
فيما أشار اللواء مصطفى باز مساعد،وزير الداخلية السابق لمصلحة السجون، إلى أنه منذ شهور عديدة كنت مديرًا لأمن الغربية وأشهد أن الغربية من أفضل المحافظات التى عملت بها واذكر أنه فى انتخابات الرئاسة كان للمحافظة الشرف فى أن قالت لا لمرشح الجماعة الإرهابية".
وتابع: "أذكركم بالمواقف الوطنية التى لا ينساها التاريخ وموقف المستشار احمد الزند ابن الغربية وموقف المستشارة تهانى الجبالى والدكتور عبدالهادى القصبى فهذه المحافظة تنجب الاشراف وها اليوم يقود اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية السابق وابن قرية شرشابة جبهة مصر بلدى لمواجهة الطغيان وسنقول نعم للدستور وللاستقرار والتنمية وندعوكم جميعا وأنتم أصحاب المواقف والبطولات وادعوكم للخروج يوم 14 وان تقولوا نعم للدستور".