إدارة سجن النقب ترفض الاستجابة لمطالب الإداريين
تاريخ النشر : 2013-12-04 13:50

أمد / نابلس : ذكر الأسير المحرر محسن شريم أن إدارة سجن النقب عقدت مطلع الأسبوع الجاري اجتماعًا مع قيادة الحركة الأسيرة في السجن لبحث قضية الأسرى الإداريين.

ونقلت مؤسسة التضامن لحقوق الإنسان عن المحرر شريم قوله إن هذا الاجتماع الذي عُقد الأحد الماضي لم يسفر عن أيه نتائج بسبب تعنت إدارة مصلحة السجون، ورفضها الاستجابة لمطالب الإداريين، معتبرة أن الخطوات التي يقومون بها غير مجدية.

وتحدث شريم عن أوضاع الأسرى في سجن النقب، مشيرًا إلى أن إدارة السجن أصبحت تغلق أبواب الغرف الخاصة بالإداريين، وتمنعهم من الخروج لساحة الفورة، وهو الأمر الذي ضيق الخناق عليهم.

وذكر أن الإداريين وضعوا برنامجًا يتمثل في سلسلة من الخطوات الاحتجاجية التي بدأت الأسبوع الماضي بإرجاع وجبة واحدة يوميًا، ثم تدرج الأمر بإرجاع وجبتين مطلع الأسبوع الجاري، مؤكدًا أن إرجاع الوجبات سيستمر حتى 25 الشهر الجاري.

ولفت إلى أن الإداريين من المقرر أن يخوضوا إضرابًا مفتوحًا عن الطعام بعد هذا التاريخ، عقب تقييمهم لمدى استجابة إدارة السجون لمطالبهم، مشيرًا إلى أنهم ما زالوا مقاطعين للمحاكم الإسرائيلية (العليا والتمديد والاستئناف).

وكانت سلطات الاحتلال أفرجت عن الأسير محسن شريم من سجن النقب الاثنين الماضي بعد اعتقال إداري استمر 10 شهور.