مصادر رئاسية مصرية: لا تصالح مع الإخوان
تاريخ النشر : 2013-11-18 10:16

أمد/ القاهرة: أكدت مصادر رئاسية مصرية لـصحيفة "الأخبار" أن "لا تصالح مع الإخوان". وأوضحت المصادر أن "المشكلة ليست في التصالح من عدمه، فالأزمة تكمن في الخلايا النائمة التي تسعى جاهدة لإسقاط الدولة المصرية من خلال التحالفات مع دول عربية وأجنبية لها مصالح في منطقة الشرق الأوسط، فجماعة الإخوان المسلمين مصممة على الاستقواء بالخارج، سواء كان بمدّها بالأموال اللازمة لإشاعة الفوضى، أو من خلال الترويج الخاطئ لفعاليات الاحتجاجات التي يقومون بافتعالها".
وتشكك المصادر في صدقية طرح التحالف للحوار، وتسأل "أي عقل يصدق أن جماعة الإخوان التي تصعد في الشارع تسعى إلى التهدئة، ومن هي الشخصيات المسؤولة فيها التي يمكن الحوار معها".
ورأت المصادر أن "جماعة الإخوان تسعى إلى كسب الوقت من خلال دعوتها إلى الحوار" .
بدورها، شددت مصادر عسكرية لـ"الأخبار" على عدم صحة الشائعات التي تحدثت عن تدخل قيادات من القوات المسلحة لاستعادة الهدوء مع جماعة "الإخوان"، لافتةً إلى أن "فكرة إقحام المؤسسة العسكرية في مفاوضات ونقاشات حول مصير بعض قيادات جماعة الإخوان لن نسمح بها".