وزير الأوقاف يتفقد أوضاع حجاج فلسطين في مكة المكرمة
تاريخ النشر : 2022-07-05 19:59

مكة المكرمة: تفقد وزير الأوقاف والشؤون الدينية، رئيس بعثات الحج الفلسطينية الشيخ حاتم البكري، يوم الإثنين، أوضاع حجاج فلسطين في مكة المكرمة.

واطلع الشيخ البكري لدى تفقده مقرات إقامة الحجاج في فنادق: "نوازي وثير" و"الأرض المتميزة" للمحافظات الشمالية، و"رمادا" و"سما أم القرى" للمحافظات الجنوبية، على الخدمات المقدمة للحجاج، مجددا تعليماته للبعثات المرافقة لهم ببذل كل جهد ممكن لخدمتهم والسهر على راحتهم.

ونقل وزير الأوقاف تحيات الرئيس محمود عباس، ورئيس الوزراء محمد اشتية، للحجاج، وتأكيدهما على تسخير إمكانيات وزارة الأوقاف كافة لخدمة حجاج بيت الله الحرام، وتيسير أداء مناسك الحج.

وقال: بعد عامين من توقف موسم الحج بسبب جائحة "كورونا"، التي ألقت بظلالها على الدول كافة، وعلى الأعمال المزدهرة فيها كما هو الحال في المملكة العربية السعودية، نحاول التكيف مع ما خلفته هذه الأوضاع والتقليل من تأثيرها على حجاجنا.

وأضاف: سخرنا طاقاتنا كافة من أجل التعاقد مع أفضل الفنادق المتاحة لتكون مهيأة لاستقبال حجاج فلسطين وتقديم أفضل الخدمات لهم.

وتابع: لم يكن بمقدورنا تجاوز كل الآثار التي خلفتها جائحة "كورونا"، ونأمل أن نتمكن من تجاوز أي خلل قد وقعنا فيه هذا العام، وأن يكون موسم الحج المقبل أفضل.

وشدد وزير الأوقاف، لدى لقائه عددا من حجاج المحافظات الجنوبية في فندقي "رمادا" و"سما أم القرى"، على أن فلسطين وحدة واحدة، وأن لا دولة دون غزة، ولا دولة في غزة، كما أكد الرئيس محمود عباس الذي أوعز بتقديم أفضل الخدمات للحجاج.

وقال: رسالتنا من فوق هذه البقعة المقدسة أنه آن الأوان لإنهاء الانقسام البغيض واستعادة الوحدة الوطنية، باعتبارها الخيار الأمثل لمجابهة الاحتلال ومشاريعه التي تهدف إلى تصفية قضيتنا الوطنية. "آمالنا واحدة، وآلامنا واحدة".

واستمع وزير الأوقاف والشؤون الدينية، رئيس بعثات الحج الفلسطينية، إلى ملاحظات الحجاج، ووجه المعنيين للعمل على حلها بشكل فوري.

وعبر عدد من الحجاج عن تقديرهم لدور وزارة الأوقاف في خدمتهم وتقديم كل ما يلزم للتسهيل عليهم لأداء مناسك فريضة الحج.

كما تفقد رئيس بعثات الحج الوزير البكري، البعثة الطبية في مقر إقامة الحجاج في فندق "الأرض المتميزة"، وكان باستقباله رئيس البعثة د. مصطفى القواسمي.

وشدد البكري على ضرورة تقديم الرعاية الصحية للحجاج على مدار الساعة، إضافة إلى توعيتهم بكيفية حماية أنفسهم جراء الأجواء شديدة الحرارة أثناء التواجد في المشاعر المقدسة، وإرشادهم حول كيفية الحفاظ على سلامتهم.

وفي السياق ذاته، عقد رئيس بعثات الحج، اجتماعا مع المرشدين والمرشدات المرافقين للحجاج، وحثهم على التواجد المستمر إلى جانبهم أثناء تأدية مناسك الحج، والإجابة على استفساراتهم وتساؤلاتهم.

ودعا المرشدين إلى التخفيف عن الحجاج قدر المستطاع ضمن ما تتيح لهم السنة النبوية، وتوحيد الفتاوى حول كافة القضايا والتساؤلات التي يطرحها الحجاج.

وأشار إلى أن تقليص عدد كافة البعثات المرافقة للحجاج بما فيها البعثة الإرشادية، يلقي مزيدا من المسؤولية على أعضاء هذه البعثات للقيام بالأدوار المنوطة بهم.

واستمع الوزير البكري إلى ملاحظات من المرشدين والمرشدات حول بعض الإشكاليات التي تواجههم خلال القيام بعملهم، ووعد بمتابعتها وحلها.

ورافق الشيخ البكري في جولته، قنصل فلسطين في جدة السفير محمود الأسدي، ووكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، نائب رئيس بعثات الحج حسام أبو الرب، ورؤساء البعثات المرافقة.

وتضم بعثة الحج الفلسطينية 184 عضوا، منهم 67 إداريا، و6 إعلاميين، و81 مرشدا، و19 طبيبا وممرضا، و11 رجل أمن، يعملون كفريق واحد تحت رئاسة الشيخ البكري، من أجل تسهيل رحلة الحج من فلسطين إلى المملكة العربية السعودية، وتقديم كافة الخدمات التي يحتاجها الحجاج والسهر على راحتهم وتوفير كل ما من شأنه أن يعينهم على أداء الفريضة بكل يسر وسهولة، ومرافقتهم أثناء تأدية المناسك، وحتى عودتهم إلى أرض الوطن.