المدعي العام الفرنسي يفتح تحقيقا فى حادث محاولة تخريب لوحة الموناليزا
تاريخ النشر : 2022-05-30 19:02

باريس: أعلن مكتب المدعي العام في باريس يوم الإثنين فتح تحقيق في حادث محاولة تخريب اللوحة الأكثر شهرة في العالم "الموناليزا"، إثر محاولة أحد زوار متحف اللوفر تحطيم الزجاج الذي يحمي اللوحة ، قبل تلطيخ سطحه بالقشدة، بعد رميه قطعة من الكعك على اللوحة.

وبحسب مقطع فيديو - أوردته صحيفة الجارديان البريطانية - فقد ألقت السلطات الفرنسية القبض على المتهم البالغ (36 عاما) بمحاولة تخريب "الموناليزا" ، في احتجاج مزعوم على عدم تسليط الفنانين الضوء على التغيرات المناخية.

وبحسب التقرير، رفض المسؤولون في متحف "اللوفر" في باريس التعليق على الحادث الغريب، والذي تم التقاطه بعدة هواتف، وانتشاره على نطاق واسع على وسائل التواصل الاجتماعي.

ولم تتضرر اللوحة الشهيرة - التي رسمها الرسام العالمي ليوناردو دافنشي - والتي طالما كانت هدفًا لمحاولات تخريب في الماضي .

وساعد في حماية اللوحة السطح الزجاجي المضاد للرصاص، الذي تم وضعه لحماية اللوحة بعد محاولة التخريب التي تعرضت لها عام 1956 عندما ألقى مواطن بوليفي بحجر على اللوحة، مما ألحق أضرارا بها.

ويعد متحف اللوفر أكبر متحف في العالم، ويضم مئات الآلاف من الأعمال التي اجتذبت حوالي 10 ملايين زائر سنويًا ، وذلك قبل القيود الأخيرة التي تم فرضها بسبب جائحة كورونا.