سلطات الاحتلال تقرر استمرار اغلاق "معبر إيرز" شمال قطاع غزة
تاريخ النشر : 2022-04-24 20:02

غزة: قرر جيش الاحتلال الإسرائيلي مساء يوم الأحد، استمرار العقوبات على قطاع غزة.

وبحسب وسائل إعلام عبرية، أنه وبعد جلسة تقييم أمنية برئاسة وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس، فقد قرر استمرار إغلاق معبر بيت حانون - ايرز امام العمال والتجار.

 عقدت الجلسة الأمنية التي ترأسها غانتس، كما قالت قناة "كان"، وبمشاركة رئيس أركان جيش الاحتلال، أفيف كوخافي، في مقر القيادة الجنوبية التابعة لجيش الاحتلال.

وقال غانتس إنه "على المنظمات والمحرضين أن يتذكروا أن أولئك الذين يعانون من أوضاع اقتصادية ومدنية وعسكرية غير مستقرة هم من يتضررون من أي اضطراب".

وذكر البيان أن غانتس عقد اجتماعا مع رئيس بلدية بئر السبع، روبيك دانيلوفيتش، للتباحث بخصوص "التحديات (الأمنية) المختلفة في المنطقة ودفع عملية تعزيز النقب بعناصر من وحدة الاستخبارات العسكرية التابعة للجيش الإسرائيلي".

وشدد، "يستمر الجيش في الانتشار والعمل في جميع القطاعات من أجل حماية الإسرائيليين"، مضيفاً أنه "من المفترض أن يخصص شهر رمضان للعبادة والتجمعات العائلية، للأسف هناك من يمسك بأيديهم الحجارة والزجاجات الحارقة بدلاً من الكتب المقدسة".

وادعى أن إسرائيل تعمل ضد "حاملي الحجارة والزجاجات الحارقة، وفي نفس الوقت تسمح بحرية العبادة"، على حد زعمه، وأضاف "في الأيام الأخيرة، أطلقت المنظمات في غزة النار على الأراضي الإسرائيلية والمسؤولية عن ذلك تقع على عاتق حماس".

وتابع "إسرائيل هي أقوى دولة في المنطقة. سنستمر في إظهار الكرم المدني والاقتصادي فقط إذا تم الحفاظ على الاستقرار الأمني". 

وأشار، إلى أن لدى "إسرائيل القدرة على مواصلة استخدام قوتها ووسائلها المتنوعة بالطريقة التي تراها مناسبة".