الرئاسة: الرئيس عباس يبذل جهوداً مكثفة ة للإفراج عن الأسير "أبو حميد"
تاريخ النشر : 2022-01-18 14:20

رام الله: أعلنت الرئاسة الفلسطينية يوم الثلاثاء، أن الرئيس محمود عباس يتابع وعن كثب الوضع الصحي للأسير المريض ناصر أبو حميد، الذي يعاني من وضع صحي حرج للغاية، نتيجة الإهمال الطبي المتعمد من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضحت الرئاسة في بيان نشرته وكالة "وفا"، أن الرئيس يبذل جهودا مكثفة مع الأطراف كافة ذات العلاقة للإفراج الفوري عن الأسير أبو حميد، ويحمل حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن حياته.

وأكدت، ان عباس يتلقى تقارير مفصلة من المسؤولين الفلسطينيين المتابعين لوضع الأسير أبو حميد الصحي، كما تلقى صباح اليوم تقريراً مفصلا من هيئة شؤون الأسرى والمحررين حول تطورات الوضع الصحي للأسير أبو حميد، حتى هذه اللحظة.

وطالب الرئيس، المنظمات الحقوقية والدولية والجهات ذات العلاقة بالتدخل العاجل، والضغط على حكومة الاحتلال الإسرائيلي للإفراج الفوري عن الأسير أبو حميد، والأسرى المرضى كافة.

وحيا، الوقفات الشعبية التي ينظمها أبناء شعبنا باستمرار دعما وإسنادا للأسير أبو حميد، والتي تؤكد أن قضية الأسرى هي القضية المركزية للقيادة ولشعبنا الفلسطيني.