إصابات خلال تصدي أهالي برقة لهجوم مستوطنين
تاريخ النشر : 2022-01-16 19:39

نابلس:  أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق، مساء يوم الأحد، خلال تصديهم لهجوم مستوطنين على قرية برقة شمال غرب نابلس.

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني، بإصابة شاب بالرصاص المطاطي، و32 حالة اختناق بالغاز حتى اللحظة في مواجهات برقة شمال غرب نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، إن عشرات المستوطنين هاجموا منزل المواطن إياد راغب صلاح، في المنطقة الغربية من قرية برقة، وتصدى لهم الأهالي.

وأضاف أن مستوطنين انتشروا قرب مدخل برقة على طريق جنين- نابلس، وهاجموا المركبات الأمر الذي أدى لتضرر عدد منها.

يذكر أن المنطقة تشهد اعتداءات واقتحامات متكررة للمستوطنين منذ أكثر من شهر، تحت حماية قوات الاحتلال.

ومن جهة آخرى، هاجم مستوطنون، مساء يوم الأحد، منزلين على مدخل بلدة سبسطية شمال غرب نابلس.

وقال رئيس بلدية سبسطية محمد عازم إن عشرات المستوطنين هاجموا منزلين بالحجارة بالقرب من مدخل البلدة، تعود ملكيتهما للموطنين أحمد مخمير وبلال عمر، وقد تصدى الأهالي لهم.

وأضاف عازم أن المنطقة تشهد انتشارا واسعا للمستوطنين من مدخل سبسطية حتى مفترق بلدة بزاريا، على طول الطريق الواصل بين جنين ونابلس.