قوات الاحتلال تعتقل صيادين وتصادر قاربهما في بحر غزة
تاريخ النشر : 2013-11-10 19:20

أمد/ غزة: اعتقلت القوات البحرية الإسرائيلية المحتلة صيادين فلسطينيين وصادرت قاربهما صباح اليوم الأحد، وذلك خلال محاولتهما استرداد شباك صيد فقدت من شقيقهما يوم أمس والذي تعرض وعدد آخر من الصيادين إلى نيران الزوارق الحربية الإسرائيلية.

والصيادان المعتقلان هما: صدام صالح أبو وردة(23 عاماً)، وشقيقه محمود ( 18عاماً)، وكلاهما من سكان بلدة جباليا شمال قطاع غزة. 

وأدان  المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان الاعتداءات على الصيادين، والذي ينتهك حقهم في ركوب البحر والصيد بحرية في مياه القطاع، وعبر عن خشيته من استمرار محاربة الصيادين في وسائل عيشهم ويفاقم من تردي حقوقهم الاقتصادية والاجتماعية المتدهورة أصلاً بسبب الحصار البحري غير القانوني الذي تفرضه السلطات المحتلة في مياه غزة منذ منتصف يونيو من العام 2007.

ودعا إلى الوقف الفوري لسياسة ملاحقة الصيادين، والسماح لهم بركوب البحر وممارسة عملهم بحرية تامة، وطالب بتعويض الصيادين الفلسطينيين، ضحايا الانتهاكات الإسرائيلية، عن الأضرار المادية التي لحقت بهم، كما دعا المجتمع الدولي، بما فيها الأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949 إلى التدخل من أجل وقف كافة الانتهاكات الإسرائيلية ضد الصيادين، والسماح لهم بالصيد بحرية تامة في مياه القطاع.