شرط ترامب الوحيد لمغادرة البيت الأبيض..ما هو؟!
تاريخ النشر : 2020-11-27 01:36

واشنطن: قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في حديث بمناسبة عيد الشكر يوم الخميس، إنه سيغادر البيت الأبيض حال صوتت الهيئة الانتخابية للمرشح الديمقراطي جو بايدن.

وتابع ترامب في أول سؤال وجواب له مع الصحفيين منذ أسابيع قائلا: "سيكون من الصعب للغاية التنازل لأننا نعلم أن هناك احتيالا كبيرا"، والهيئة الانتخابية في الولايات المتحدة.

وأفاد الرئيس الأمريكي أنه سيغادر البيت الأبيض إذا اختارت الهيئة الانتخابية للمرشح الديمقراطي جو بايدن.

وقال الرئيس الأمريكي ترامب، أمس الخميس 26 نوفمبر/تشرين الثاني، إن الانتخابات الأمريكية "مزورة" بنسبة 100%.

وانتقد ترامب بايدن قائلا: "أعتقد أنه ليس من الصواب أنه يحاول اختيار مجلس وزراء".

ونشر ترامب تغريدة عبر حسابه على موقع "تويتر"، قال فيها إن حصول جو بايدن على 80 مليون صوت في الانتخابات الأمريكية الأخيرة، أمر مستبعد تماما.

وشكك ترامب في تغريدته في حصول منافسه الرئيس المنتخب جو بايدن، على 80 مليون صوت في الانتخابات الرئاسية، مجددًا اتهامه بتزوير الانتخابات الرئاسية.

ومن المقرر أن يجتمع المجمع الانتخابي في 14 ديسمبر، كما أنه من المقرر أن يتم تنصيب بايدن في 20 يناير.

وفي سياق منفصل، قال ترامب، إن تسليم لقاح ضد فيروس كورونا المستجد سيبدأ الأسبوع المقبل والأسبوع الذي يليه.

وفي حديث إلى القوات الأمريكية في الخارج عبر رابط فيديو بمناسبة عيد الشكر، صرح ترامب بأنه سيتم إرسال اللقاح في البداية إلى العاملين في الخطوط الأمامية والعاملين في المجال الطبي وكبار السن.

وتابع ترامب قائلا: "هذا العام، بينما تواصل أمتنا مكافحة جائحة الفيروس التاجي، فقد انضممنا مرة أخرى للتغلب على التحديات التي تواجهنا، في خضم المعاناة والخسارة، نشهد الشجاعة اللافتة والكرم اللامحدود للشعب الأمريكي بينما يأتون لمساعدة المحتاجين، مما يعكس روح هؤلاء المستوطنين الأوائل الذين عملوا معا لتلبية احتياجات مجتمعهم.. لقد عمل أول المستجيبين، والمهنيين الطبيين، والعاملين الأساسيين، والجيران، وعدد لا يحصى من الوطنيين الآخرين، وضحوا من أجل إخوانهم الأمريكيين، وقد رفعت صلوات شعبنا مرة أخرى أمتنا، مما وفر الراحة والشفاء والقوة في أوقات عدم اليقين".

وشدد في كلمته على الرغم من التحديات غير المسبوقة، إلا أنهم لم يتوانوا في مواجهة الشدائد، مضيفا أن الولايات المتحدة استفادت من قوتها لتحقيق اختراقات كبيرة من شأنها إنهاء هذه الأزمة، وإعادة بناء المخزونات، وتجديد القدرات التصنيعية، وتطوير علاجات رائدة ولقاحات منقذة للحياة في أطر زمنية حطمت الأرقام القياسية.