غزة: مؤسسة الضمير تفتتح أعمال دورة تدريبية بعنوان " دور الشباب في بناء مجتمع ديمقراطي "
تاريخ النشر : 2020-10-18 12:12

غزة: افتتحت مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان، صباح يوم الأحد، أعمال دورة تدريبية متخصصة تحت عنوان ” دور الشباب في بناء مجتمع ديمقراطي “، وذلك بمشاركة عدد 19 عضو / ة من فريق أصدقاء الضمير . 

وقد افتتحت أعمال الدورة التدريبية بجلسة افتتاحية شارك فيها كلأ من أ.علاء السكافي القائم بأعمال المدير التنفيذي لمؤسسة الضمير لحقوق الإنسان , أ. رائد صقر , موظف دائرة العلاقات العامة في لجنة الانتخابات المركزية , أ.محمد البردويل منسق المشروع , حيث قدم الأخير  عرضاً عن المشروع وأهدافه.

هذا ورحب الاستاذ علاء السكافي القائم بأعمال المدير التنفيذي لمؤسسة الضمير لحقوق الانسان في مداخلته بكافة المشاركين في الدورة , وثمن دور لجنة الانتخابات المركزية في دورها البناء خلال الفترة السابقة لتذيل كل العقبات بين الأطراف السياسية الفلسطينية، وأوضح بأن هذه الدورة تهدف إلى زيادة وعي الشباب في العملية الديمقراطية والانتخابية , كما ان الدورة تساهم في عملية البناء المعرفي للمشاركين الذين يتوقع منهم المشاركة في تنفيذ أنشطة المشروع ونقل معارفهم إلى أقرانهم من طلبة الجامعات . 

من جانبه تحدث الاستاذ رائد صقر عن لجنة الانتخابات المركزية ومهمتها الاساسية التي تتمثل بالإشراف على تنفيذ الانتخابات العامة (الرئاسية والتشريعية) والمحلية , ونشر الوعي بين شرائح المجتمع مختلفة من خلال ورشات العمل والدورات التي تستهدف فئات المجتمع. وأشار صقر الى أن اللجنة حالياً بصدد تنفيذ عدد من المشاريع بالشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني وبتمويل من الاتحاد الاوربي وهدف هذه المشاريع هو بناء شراكة بين اللجنة والمؤسسات في نشر والوعي والثقافة الانتخابية .

وتستمر الدورة التدريبية لمدة  (05) أيام بواقع (30) ساعة تدريبية، تستهدف 20 مشارك من فريق أصدقاء الضمير , يتضمن برنامج الدورة (المشاركة السياسية مفاهيم , واقع المشاركة السياسية للشباب , الإطار القانوني للمشاركة السياسية , تحديات ومعيقات المشاركة السياسية , اجراءات العملية الانتخابية والطعن امام المحكمة ) .

هذا ويشارك في تنفيذ الدورة فريق متخصص من المدربين ذوي الخبرة والكفاءة , وتجدر الإشارة إلى أن هذه الدورة تأتي ضمن تنفيذ أنشطة مشروع بعنوان " من حقي أن اختار " تنفذه مؤسسة الضمير لحقوق الانسان ضمن مشروع الشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني , بالتعاون مع لجنة الانتخابات المركزية بتمويل من الاتحاد الاوروبي .