موسكو تعبر عن أسفها لتوجيه برلين اتهامات لها عبر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية
تاريخ النشر : 2020-10-07 10:53

موسكو - وكالات: أعربت روسيا عن أسفها لشن برلين حملة اتهام ضدها وتقديمها إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، ونقلت وكالة أنباء "سبوتنيك" الروسية عن الممثل الدائم لروسيا فى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، ألكسندر شولجين قوله: "إن روسيا اتخذت في البداية الموقف الأكثر شفافية، وبدلاً من أن تقوم الحكومة الألمانية بدورها في إنشاء قنوات عادية للتفاعل الثنائي لتوضيح أسباب ما حدث، فقد فضلت التحدث إلى مكتب المدعي العام لدينا، وفضلت شن نوع من الحملات الاتهامية ضد روسيا دون تقديم أي حقائق ودون تقديم أي مواد إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية..هذا مؤسف".

وأشارت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى أنه تم العثور على مادة تشبه غاز الأعصاب (نوفيتشوك) لكنها غير المدرجة في قوائم المواد الكيميائية المحظورة، في دم المعارض الروسي أليكسي نافالني.

وأكدت الحكومة الألمانية أن بيان منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في قضية نافالني أكد تسممه بمادة تابعة لمجموعة "نوفيتشوك"، لكنها اعترفت بأن المادة لم يتم حظرها.. لافتة إلى أن القصة حول نافالني استمرت تماشيا مع سيناريو مؤامرة مخطط مسبقا.

ونُقل نافالني إلى المستشفى في مدينة أومسك في 20 أغسطس الماضي، بعد أن مرض على متن طائرة.

وبناءً على نتائج الاختبارات، وصف الأطباء المحليون التشخيص الرئيسي بأنه اضطراب في التمثيل الغذائي، والذي تسبب في تغيير حاد في نسبة السكر في الدم، ولم يتضح بعد سبب ذلك، لكن وفقًا لأطباء أومسك، لم يتم العثور على سموم في دم نافالني.