تنمية يطا تبدأ بالكشف المبكر عن النمو المتأخر للاطفال بدعم من اليونيسف
تاريخ النشر : 2020-09-26 17:12

يطا: بدأت مديرية التنمية الاجتماعية، يوم السبت، بعملية الكشف المبكر عن المشاكل والصعوبات التي تواجه الاطفال في سن مبكرة، في إطار مشروع التدخلات الانسانية الممول من منظمة اليونيسف، والمنفذ من وزارة التنمية الاجتماعية والصحة والتربية والتعليم والمراكز الاجتماعية.

ونفذت المديرية زيارات استهدفت روضة رواد الغد للأطفال، ومدرسة ذكور المدينة المنورة الاساسية.

وقالت مديرة تنمية يطا لبنى العناني إن هذا المشروع يأتي انسجاماً مع توجهات الوزارة التنموية وتماشيا مع الخطة الوطنية لتنمية الطفولة المبكرة والتي تهدف ايضا الى تطوير بيئه امنة وداعمة لاحتياجات الاطفال.

وشكرت منظمة اليونيسف على تعاونهم المستمر في كل ما يتعلق بالطفولة المبكرة خاصة فيما يتعلق بالبرامج المتعلقة بالكشف المبكر عن تأخر النمو.

ومن جانبها قالت الباحثة الاجتماعية في مديرية تنمية يطا رسمية دغامين نشكر اليونيسف على الدعم الكامل والمتواصل لوزارة التنمية الاجتماعية بصفتها قائد قطاع الطفولة في فلسطين لتحسين نوعية خدمات الوقاية والحماية والاستجابة والتدخل المبكر مع الأطفال، وتسهيل وصولهم للخدمات ذات الجودة العالية.

وتابعت دغامين انه يجري وضع الخطط والتدخلات لتحسين قدرات الاطفال، وسيتم من خلال هذا البرنامج زيارة معظم المدارس ورياض الاطفال في المناطق المهمشة التابعة لمديرية يطا وضواحيها بالإضافة للسموع ومخيم الفوار والريحية من أجل الفحص المبكر عن الصعوبات التي تواجه الاطفال.