الشيوخي يشيد بجهود حكومة رام الله ويدعو لتعزيز منظومة حماية حقوق أطفالنا
تاريخ النشر : 2020-04-12 19:07

رام الله: أشاد رئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني وامين عام اللجان الشعبية م. عزمي الشيوخي، بقرارات وبجهود وبتدابير الحكومة الفلسطينية برام الله في مواجهة فيروس كورونا وحماية شعبنا واطفالنا من الوباء .

ودعا الشيوخي في بيان صحفي صدر عصر يوم الأحد، الى تعزيز واسناد منظومة حماية حقوق اطفالنا وخصوصا حقهم في الرفاهية والصحة والتعليم خلال برامج التصدي للوباء .

وقال إن طلابنا في كافة المراحل التعليمية واطفالنا تحت سن 18عاماً باغلبهم صامدون تحت تاثيرات الحجر والعزل وتقييد الحركة اضافة لصمودهم تحت نير وجرائم الاحتلال والمستوطنين .

وأضاف: "يجب حماية اطفالنا وصغارنا من كافة اشكال العنف الاسري ومن التاثيرات السلبية النفسية والاجتماعية التي تلحق باطفالنا نتيجة الحجر والعزل وتقييد حركتهم مع ضمان الاستمرار بحصولهم على تلقي التعليم عن بعد من خلال افساح المجال لآبائهم من توفير كافة وسائل ومستلزمات الاتصال والتعليم والصحة والحماية بما يمكنهم من حقهم الكامل في التعليم والرفاهية والصحة من وسائل وادوات تعليمية وصحية وغيرها".

وأشار إلى أن فلسطين كانت النموذج المميز الذي يحتذى به في العالم بمكافحة فيروس كورونا على مستوى العالم ونموذج رائع في التعاون والتكامل والتناغم في العمل والاداء بين جميع الجهات والافراد في مواجهة كورونا من خلال التوجيهات والقرارات الاستباقية والاحترازية لسيادة الرئيس محمود عباس ابو مازن وبالتعليمات والاجراءات الشجاعة لدولة رئيس الوزراء الدكتور القائد محمد اشتية ومعه قيادات الاجهزة الامنية والمحافظين ورجال الامن والموظفين .

كما أشاد بالصورة المشرقة والمشرفة التي يخرج بها كل يوم الناطق الاعلامي باسم حكومة رام الله ابراهيم ملحم، وثمن عاليا الجهود الكبيرة لوزارة الصحة بوزيرتها الدكتورة مي الكيلة وجميع مديرياتها وموظفيها ومعهم جيشنا الابيض من الاطباء والممرضين وعلى راسهم الوزيرة مي الكيلة .

وفي نفس الاطار، اشاد الشيوخي بجهود الضابطة الجمركية وعلى راسها اللواء اياد بركات وبجهود وزارة الاقتصاد الوطني وعلى راسها وزير الاقتصاد خالد العسيلي وبجهود وزارة الزراعة وعلى راسها وزير الزراعة رياض العطاري لما قدموه من جهود كبيرة ومتواصلة منذ بداية ازمة كورونا .

وفي النهاية دعا الشيوخي حكومة د. محمد أشتية لدراسة اهمية وجود اجراءات وقرارات حكومية في جلسة مجلس الوزراء يوم غد الاثنين تساهم في تعزيز منظومة حماية الطفولة لاطفالنا ولابنائنا الصغار للتخفيف من الضغوط التي يتعرضون لها نتيجة تقييد حركتهم بفعل مواجهة فيرس كورونا وضرورة افساح المجال امام آباء الاطفال والصغار من شراء ما يحتاجونه اطفالهم وصغارهم من العاب وادوات تعليمية ومستلزمات للرفاهية والتعليم والصحة مما يخفف من الاثار العلمية والنفسية والاجتماعية والصحية السلبية عنهم .

ودعا الحكومة لاقرار التشغيل التدربجي لعمال المطابع والكرتون والورقيات والمكتبات الخاصة بالاحتياجات والمستلزمات الطلابية والعلمية ولمحلات العاب الاطفال والحدائق والالعاب المنزلية .