كيف علق الإعلام العبري على وقف إطلاق النار في غزة؟
تاريخ النشر : 2020-02-25 13:10

تل أبيب: توالت ردود الفعل الإسرائيلية في وسائل الإعلام العبرية، صبيحة وقف العدوان على قطاع غزة واتمام اتفاق الهدنة بين حركة الجهاد الاسلامي وإسرائيل بوساطة أممية ومصرية.

وبهذا الشأن قالت القناة 12:  "حماس ومصر والامم المتحدة تواصلوا مع الجهاد الاسلامي لوقف إطلاق النار منذ صباح الاثنين، واذا التزم الجهاد بالهدوء فاسرائيل ستلتزم بدورها بذلك . 

وأضافت القناة العبرية: "الجهاد الاسلامي اعلن استعداده لوقف اطلاق منذ العاشرة من مساء الاحد ، ولكن القصف الاسرائيلي على دمشق تسبب في تراجعه وقراره الرد على الضربة في دمشق" .
في حين  قالت القناة 11 العبرية: " يحيى السنوار ابلغ الوسطاء منذ امس الاول بان حماس معنية بإنهاء هذه الجولة القتالية ، والتي ادت الى إطلاق حوالي 100 صاروخ حتى مساء امس تجاه اسرائيل" .

وأضافت القناة:  اسرائيل ترى بحماس نوع من انواع الشركاء وتضطر للتمييز بينها وبين الجهاد، مضيفة: " حماس اذا دخلت المعركة فسوف تتوسع الحرب بعكس مصلحة اسرائيل".

وتابعت يديعوت العبرية: "على افتراض استمرار وقف إطلاق النار غير المعلن، يمكن القول أن الجولة الحالية لها سمات تذكرنا بعملية "الحزام الأسود" التي بدأت باغتيال بهاء ابوالعطا إلا أن الجولة الحالية مختلفة تمامًا، والحقيقة هي أن التصعيد لم يتوقف إلا بعد أن أشارت منظمة الجهـ اد باستعدادها لذلك، وهذا بعد أن كانوا هم من يقول الكلمة الأخيرة، لذا تستحق هذه الجولة أن نسميها "الحزام الأبيض".

قناة كان العبرية الحكومية:  "إذا استمر إطلاق الصواريخ فلن يكون هناك تهدئة طويلة، ولن يكون هناك خيار سوى الشروع بعمل عسكري، لقد أعددنا خطة شاملة وكبيرة جدا، ومختلفة جدا عما كان سابقا، ربما سنقضي بضعة أسابيع في غزة حتى ننهي حكم حماس".