قريع: اقتحامات \'الاقصى\' استفزاز وعدوان لا يمكن السكوت عنه
تاريخ النشر : 2014-07-07 00:34

أمد / القدس المحتلة : صرح عضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون القدس احمد قريع، بأن اقتحام قطعان المستوطنين لباحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة تحت حماية معززة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، ما هو الا سلوك اجرامي ونهج تهويدي استيطاني تصر على ممارسته حكومة الاحتلال الاسرائيلي.

واعتبر قريع في بيان صحفي اليوم الاحد، ان اقتحام المستوطن المتطرف \'يهودا غليك\' لباحات المسجد الاقصى المبارك صباح اليوم، اعتداء سافرا وتدنيسا وتحديا لمشاعر المسلمين والمصلين، موضحا أن ما تقوم به سلطات الاحتلال الإسرائيلية من انتهاكات يومية متصاعدة بحق المسجد الأقصى المبارك وما تقوم به من تنظيم جولات استفزازية لقطعان المستوطنين والسماح لهم بالعبث في ساحات المسجد الاقصى من قبل شرطة الاحتلال الاسرائيلي، تهدف إلى إلصاق الطابع التهويدي على المدينة المقدس.

وثمن رئيس دائرة شؤون القدس، المواقف البطولية للمرابطين والمصلين في المسجد الاقصى المبارك في صد وحماية حرمة المسجد من محاولات قطعان المستوطنين لاقتحامه وتدنيسه ومحاولة دخوله، والمقدسيين وفلسطيني 48 الذين استبسلوا في الدفاع عن مقدساتهم ووقفوا بصدورهم العارية امام اليات الاحتلال واسلحته الفتاكة دفاعا عن اولى القبلتين.