مدير عام المخيمات: نسعى لزيادة عدد المتضامنين مع قضايانا العادلة
تاريخ النشر : 2014-06-14 11:46

أمد / غزة : أكد مازن أبو زيد مدير عام المخيمات بدائرة شؤون اللاجئين التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية على ضرورة زيادة عدد المتضامنين العرب و الأجانب مع قضايانا العادلة و خاصة قضية اللاجئين التي تعتبر جوهر القضية الفلسطينية معتبرا أن التضامن مع أبناء شعبنا يعزز صمودهم و يعطيهم حافزا قويا للاستمرار في مواجهة التحديات المتعددة ضد دولتنا الفلسطينية .

و كشف أبو زيد خلال لقائه بأعضاء اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم جباليا على انه بدأ بالاتصال مع بعض الجمعيات والمؤسسات الدولية من اجل البدء بخطوات عملية للضغط على حكوماتهم لنصرة القضية الفلسطينية بشكل فعال و قوي لوقف سياسية الاحتلال الإسرائيلي و اعتداءاته المتكررة على الأراضي و المقدسات الفلسطينية. و نوه انه يسعى إلى فتح آفاق التعاون المشترك بين بعض المؤسسات الدولية و اللجان الشعبية للاجئين في قطاع غزة مستشهدا بمدى العلاقة الطيبة و التعاون المميز بين اللجنة الشعبية للاجئين في محافظة خان يونس و جمعية ايفري فلسطين التي تربطهما علاقة توأمة منذ سنين . و تابع :" نطمح بالتعاون مع المؤسسة الدولية من مختلف دول العالم لتكون لوبي ضاغط و شاهد حقيقي على الممارسات الصهيونية ضد أبناء شعبنا و نقل الصورة الحقيقية لمعاناة اللاجئين إلى المجتمع الدولي و خاصة في ظل استمرار المؤامرات التي تحاك ضد قضية اللاجئين ". بدوره ثمن الأستاذ جمال أبو حبل رئيس اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم جباليا الدور الهام الذي يلعبه مدير عام المخيمات في الارتقاء باللجان الشعبية و رسم سياسة و موقف موحد بينها و بين دائرة شؤون اللاجئين مشددا على ضرورة تنفيذ سلسلة فعاليات و أنشطة بمشاركة جميع اللجان و المؤسسات المهتمة بقضية اللاجئين لتكون رسالة قوية أمام المجتمع الدولي حتى تحقيق كافة القرارات الدولية المتعلقة بقضية اللاجئين الفلسطينيين .

و أعرب أعضاء اللجنة الشعبية في مخيم جباليا عن سعادتهم جراء السياسة الجديدة التي ينتهجها مدير عام المخيمات و فتح قنوات الاتصال و التواصل بين كافة اللجان مما يدلل على حرصه الدائم للدفاع عن حقوقنا العادلة و خاصة حق العودة . و في سياق منفصل التقى الدكتور مازن أبو زيد بأعضاء اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم الشاطئ لبحث أهم المشاكل التي يعانيها سكان المخيمات و محاولة الإسهام في إيجاد حلول مناسبة لها من خلال تنفيذ سلسلة مشاريع تتماشى مع احتياجات المخيمات الفلسطينية في قطاع غزة .

بدوره شكر الدكتور عاطف ابو حمادة رئيس لجنة لاجئي الشاطئ مدير عام المخيمات مازن ابو زيد على جهوده التي يبذلها من اجل رفع درجة كفاءة اللجان و توسيع مجال عملها ليطال المؤسسات الدولية مشددا على ضرورة توحيد الجهود الفلسطينية للدفاع عن قضية اللاجئين . و أبدى الدكتور حمادة استعداده هو و أعضاء لجنته للتعاون المشترك و تسخير كل إمكانيات اللجنة من اجل إنجاح كل الفعاليات و الأنشطة التي تدافع عن حقوقنا و تبرز معاناة و احتياجات أبناء شعبنا الفلسطيني .

يذكر ان أبو زيد مدير عام المخيمات و منذ تسلمه مهامه الجديدة وضع خطة عمل تتناسب مع المرحلة الحالية تهدف إلى توحيد كافة الجهود المبذولة للدفاع عن قضية اللاجئين الفلسطينيين و توسيع عملية الاتصال و التواصل مع كافة المؤسسات المحلية و الدولية .