جنبلاط ينفي ما جاء في خطاب عباس ويستغرب زج إسمه في مسائل داخلية فلسطينية
تاريخ النشر : 2014-03-18 18:24

jonblat-new

امد/ بيروت: استغرب رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط زج إسمه في مسائل فلسطينية داخلية، ويؤكد أن نقاشاته السياسية مع مختلف الفرقاء الفلسطينيين إنما تشدد على الوحدة الوطنية الفلسطينية وأهمية الحفاظ على القرار الوطني المستقل ولم اتدخل يوماً في مسائل تفصيلية داخل البيت الفلسطيني.

كما نفي، جنبلاط، في تصريح صدر عن مفوضية الاعلام بالحزب الاشتراكي التقدمي ونشرته صحيفة الحزب الأنباء في عددها اليوم الثلاثاء، أن يكون قد وجه إتهامات ﻷي شخصية او عائلة فلسطينية في سياق اجتماعاته مع أي من القيادات الفلسطينية، داعياً كل اﻻطراف ﻻبعاده عن خلافاتهم وتجاذباتهم آملا في الوقت ذاته أن تكرس القيادات الفلسطينية جهودها لمواجهة اﻻحتلال اﻻسرائيلي الذي يبقى متربصاً لضرب كل نضاﻻت وتضحيات الشعب الفلسطيني الذي يستحق مشروعاً وطنياً فلسطينياً لنيل حقوقه السياسية المشروعة.