النضال الشعبي في الخليل : تفاقم الوضع الصحي للأسير المريض يوسف نواجعة
تاريخ النشر : 2014-03-09 18:17

أمد / الخليل : أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة الخليل بأن الوضع الصحي للأسير الرفيق  يوسف نواجعة  (48 عاما) تفاقم بعد نقله من سجن "عسقلان " إلى سجن " هداريم " ، حيث يعاني من الإهمال الطبي ولا تقدم له ما تسمى ادارة مصلحة السجون أي علاج يذكر رغم الإعاقة في قدميه والأمراض التي يعاني منها والتي ساءت خلال فترة الاعتقال .

وذكر بيان لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني في الخليل أن  الأسير نواجعة يعاني من شلل نصفي ومشاكل في الكبد والأمعاء ، مشيرا  إلى أن الأسير نواجعة كان قد أضرب عن الطعام لمدة خمسة أيام في شهر كانون الثاني الماضي ، احتجاجا على الإهمال الطبي المتعمد بحقه ، وما زال موقوفا.

ودعت الجبهة إلى ضرورة وضع قضية الأسرى المرضى على رأس سلم الأولويات على المستويين الرسمي والشعبي والتضامن مع هؤلاء الأسرى المناضلين وتنظيم الفعاليات المساندة لحقوق الأسرى وحريتهم وفضح وتعرية سياسات وممارسات الاحتلال الإسرائيلي بحق أسرى الحرية ، الأمر الذي يتطلب تحركا واسعا ومسؤولا من قبل المؤسسات الحقوقية والإنسانية لإلزام دولة الاحتلال بالامتثال للقانون الدولي وللاتفاقيات والمواثيق الدولية والإفراج عن الأسرى المرضى من اجل توفير العلاج المناسب لهم في ظل التهديد الحقيقي على حياتهم .