وزير الخارجية الفلسطيني يحذر من مساعي نتنياهو لإقامة علاقات مع الحكومات العربية
تاريخ النشر : 2017-02-21 07:45

أمد/ رام الله: حذر وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، يوم الاثنين من مساعي رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لإقامة علاقات مع الحكومات العربية.

واعتبر المالكي، في بيان، عقب استقباله في مدينة رام الله وفد لجنة فلسطين في البرلمان الأوروبي، أن نتنياهو يعتقد أن إقامة علاقات مع العرب سيلزم الفلسطينيين لاحقاً الدخول في مفاوضات سلام مع إسرائيل.

وقال بهذا الصدد "نحذر من هذه الأساليب الملتوية للسياسة الإسرائيلية والتي تريد أن تثبت للعالم بأن الفلسطينيين وحدهم من يتحملون مسؤولية فشل المفاوضات ورفض أي حل مستقبلي".

واتهم المالكي إسرائيل بـ"التعسف بالشعب الفلسطيني سعيا إلى تكريس مبدأ حل الدولة الواحدة عبر ابتلاع المزيد من الأرض الفلسطينية وإقامة المستوطنات غير الشرعية على الأراضي المحتلة عام 1967 وتقويض حل الدولتين".

ونبه إلى مخاطر هذا الأمر إن تم تطبيقه على أرض الواقع "خاصة في ظل سياسة فصل عنصري"، متسائلاً عن الطريقة التي ستقوم بها الحكومة الإسرائيلية بمعاملة الشعب الفلسطيني.

وحث المالكي الدول الأوروبية التي لم تعترف بدولة فلسطين إلى ضرورة الاعتراف بها بوصفه" السلاح الآمن لحماية مبدأ حل الدولتين"، داعيا إلى دور داعم لذلك من الاتحاد الأوروبي.