حفتر: سنطلب دعم روسيا في التسليح بعد رفع الأمم المتحدة الحظر
تاريخ النشر : 2016-11-30 16:59

أمد/ موسكو - (د ب أ) : صرح القائد العام لـ"الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر بأن الجيش سيطلب دعما من روسيا إذا ما قامت الأمم المتحدة في المستقبل برفع حظر التسليح.

وقال في تصريح لوكالة "سبوتنيك" الروسية:"لقد درس كثيرون من خبرائنا العسكريين في روسيا، ولكن في المستقبل، عندما يتم رفع حظر تصدير السلاح ويبدأ وصول الأسلحة الحديثة، فإننا سنكون بحاجة لخبراء أسلحة روسيين من أجل التدريب العسكري".

وأضاف أن ليبيا لن تطلب أسلحة من روسيا بالمخالفة للحظر المفروض من الأمم المتحدة.

وقال:"لا نريد أن نحرج أصدقاءنا الروس في مسألة التسليح، تكفينا في هذه المرحلة المواقف الثابتة لروسيا تجاه القضية الليبية، ووقوفها إلى جانبنا في المحافل الدولية".

وأضاف :"روسيا دولة عظمى وعضو دائم في مجلس الأمن، ومن هنا يمكن أن تلعب دورا هاما في منع أي قرارات من شأنها أن تضر بالجيش الليبي ومصالح الشعب الليبي، وبإمكانها أيضا أن تؤثر في قرار رفع الحظر عن الجيش الليبي".