"داعش" يتبنى المسؤولية عن الهجوم على نقطة تفتيش للجيش المصري في العريش بسيناء
تاريخ النشر : 2016-11-25 21:33

أمد/ القاهرة: أعلن تنظيم "داعش" يوم الجمعة مسؤوليته عن هجوم على نقطة تفتيش عسكرية في محافظة شمال سيناء المصرية أدى إلى مقتل 12 جنديا وإصابة 12 آخرين.

وقال التنظيم في بيان نشر على الإنترنت إن مقاتليه استولوا على أسلحة خلال الهجوم الذي وقع مساء الخميس ودمروا مدرعتين.

وكان 12 جنديا من الجيش المصري استشهدوا مساء الخميس 24 نوفمبر/تشرين الثاني عقب هجوم عناصر إرهابية على نقطة أمنية بمحافظة شمال سيناء التي ينشط فيها متشددون موالون لتنظيم داعش.

وبحسب بيان للجيش المصري نشر على صفحة متحدثها العسكري الرسمية في فيسبوك، "المهاجمون استخدموا عربات دفع رباعي مفخخة ومحملة بكميات كبيرة من المتفجرات"..." واشتبكت القوات مع المهاجمين وقتلت ثلاثة منهم وأصابت عددا آخر....الضحايا الثمانية سقطوا جراء انفجار عربة مفخخة خلال الاشتباكات بالإضافة إلى انفجار عبوة ناسفة في إحدى المركبات".