بلدية جنين ومركز الباشا ينفيان تهديد الثعالب في المنطقة
تاريخ النشر : 2016-05-27 16:27

أمد/ جنين– رامي دعيبس: نفى رئيس بلدية جنين راغب الحاج حسن والدكتور وليد باشا مدير مركز الباشا العلمي للدراسات ما تناقلته بعض وكالات الانباء عن وجود اي تهديد للمواطنين في مدينة جنين من الثعالب.

وقال دكتور باشا في تصريح صحفي مع الحاج حسن وصل "أمد" بان الثعالب متواجدة بأعداد محدودة في المناطق الحرجية والبرية في محافظة جنين وهو طبيعي ومن المنظومة البيئية الطبيعية للمنطقة وليس دخيلا مبينا بان غذاء الثعلب يتكون من القوارض والطيور البرية وبعض الاحيان ما يتوفر له من طيور داجنة مع العلم بانه خجول ويبتعد عن مناطق السكن ولا يمكن ان يهاجم الانسان.

وطالب الباشا بتوخي الحذر في نشر المعلومات عبر الصحافة لما قد يؤدي الى ضرر بيئي كبير فيما اكد الطرفان في التصريح الصحفي على ان المشكلة الحقيقية هي الكلاب الضالة والتي سيتم معالجتها قريبا بالتعاون بينهما.

جاء ذلك خلال لقاء جمعهما تم خلاله الاعلان عن اتفاق بين بلدية جنين ومركز الباشا العلمي للدراسات والابحاث لاستضافة المركز واقامة حديقة بيئية في مشتل البلدية تضم حديقة مائية ومركز استقطاب للطيور بالإضافة الى حديقة فراش وزواحف ومركز للكائنات المصابة.

واوضح الحج حسن بان هذا الاتفاق يأتي من رؤية البلدية في خدمة المجتمع المحلي ورفع الوعي البيئي لديهم. 

بدوره شكر د. الباشا رئيس بلدية حنين واعضاء المجلس البلدي على لفتتهم الكريمة باستضافة المركز واقامة مركز للدراسات البيئية في سهل مرج ابن عامر واكد على دور مركز الباشا العلمي  في توثيق ودراسة التنوع الحيوي في شمال الوطن خصوصا وفلسطين عموما.