عليان : انضمام ليبرمان لحكومة نتنياهو لا يعني لنا شيء ومقاومة الاحتلال حق مشروع
تاريخ النشر : 2016-05-26 16:57

أمد/ غزة : أكد المتحدث الرسمي باسم حركة فتح في القدس المحتلة رأفت عليان أن ما يدور من حديث في هذه الأيام عن انضمام المدعو ليبرمان لحكومة نتنياهو وتسلمه وزارة الجيش لا يعنينا شيء كشعب فلسطيني مضيفا أن الشعب الفلسطيني جرب سياسية الحكومات الإحتلالية المتعاقبة والتي تنافست في الإجرام و التنكيل بشعبنا الفلسطيني لنيل من عزيمته وإرادته إلا أنها فشلت في ذلك .

 ونوه عليان أن كافة الأحزاب السياسية الاحتلالية تسعى إلى نفس الهدف وان اختلفت الأساليب ألا وهى قتل فكرة إقامة دولة فلسطينية بعاصمتها القدس المحتلة مؤكدا أن ليبرمان وعنجهيته لن تخيف أبناء شعبنا ولا أطفال مدينتنا المقدسة .

 وأضاف عليان أن شعبنا الفلسطيني مصمم على تحقيق مصيره بإقامة دولته الفلسطينية بعاصمتها القدس الشريف وان هذا الاحتلال يجب أن يزول عن أرضنا الفلسطينية مهما طال الزمن مشددا على أن مقاومة الاحتلال حق مشروع كفلته لنا كافة القوانين والأعراف الدولية . وأكد عليان أن حكومة الاحتلال والتي يرأسها بنيامين نتنياهو لا تعطي أي اعتبارات لا دولية ولا عربية ، وان انضمام ليبرمان لحكومة نتنياهو جاء في الوقت الذي يتم الحديث في عن المبادرة الفرنسية والتي رفضها نتنياهو وفي الوقت الذي تحدث فيه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن ضرورة إنهاء الاحتلال للوصول إلى إنهاء الصراع العربي والإسرائيلي وكأنه يتحدى العالم أجمع بأنه مصمم على مواصلة الاحتلال وقتل الفلسطينيين.

ودعا عليان الأمة العربية والإسلامية إلى ضرورة اتخاذ مواقف جريئة وواضحة ضد الاحتلال والعمل على عزل حكومة الإجرام الإسرائيلي على المستوى الإقليمي والدولي ،مؤكدا أن شعبنا الفلسطيني سيبقى مدافعا عم أرضه ومقدساته حتى تحقيق مصيره وإقامة دولته المستقلة بعاصمتها القدس الشريف.