الدراما العربية تنافس المصرية فى رمضان
تاريخ النشر : 2016-05-18 22:12
نسرين طافش

أمد/ يشهد الموسم الرمضانى القادم منافسة شرسة بين الأعمال الدرامية المصرية، ونظيرتها العربية حيث ينافس خلال هذا الموسم عدد لا يستهان به من الدراما الخليجية والسورية واللبنانية، برغم الأزمات التى تمر بها المنطقة العربية.

فينافس المسلسل الكويتى «مسا.. فات» للمخرج محمد القفاص وتأليف دخيل النبهان، وبطولة: إلهام الفضالة ومحمود بوشهرى ومحمد العجيمى ونور الغندور ومحمد المسلم وعبدالله السيف وعبدالعزيز النصار وغرور وعبدالله بهمن وخالد مظفر وريم ارحمة ومى البلوشى وغيرهم.

وتدور أحداث المسلسل حول الحياة التى تعيشها «تماضر»، وهى سيدة أعمال ثرية، شارف عمرها على الخمسين عاماً، لديها خمسة أبناء، وتغلب على شخصيتها الرزانة، يسود القلق والتوتر حياتها، وتكشف أحداث المسلسل أسباب ذلك.

ومسلسل «اليوم الأسود» تأليف الكاتب فهد العليوة وإخراج محمد دحام الشمرى، وبطولة شجون وهيا عبدالسلام وإلهام الفضالة وحسن البلام ومحمود بوشهرى وأسيل عمران وفؤاد على ونجوم آخرين.

وتدور أحداث المسلسل فى إطار الدراما الرومانسية عن العلاقة التى تربط بين الإنسان والوقت إلى جانب بعض العلاقات الشائكة بينها قضية حديثى النعمة وكيفية تعاملهم مع الخيرات التى جاءتهم من دون مجهود، وأيضا قضية زواج الكويتى من أجنبية وقضية الزواج التقليدى والتفاؤل والتشاؤم فى حياتنا عموما.

ويواصل فريق عمل مسلسل «ساق البامبو» تصوير المشاهد المتبقية له فى الكويت بعد أن انتهوا من تصوير بعض المشاهد بالفلبين، والعمل مأخوذ عن رواية الكاتب الكويتى سعود السنعوسى وسيناريو وحوار رامى عبدالرازق واخراج محمد القفاص، وبطولة: ‏سعاد عبدالله و‏عبد المحسن النمر و‏شجون و‏فيصل العميرى و‏مرام و‏فاطمة الصفى.

ومسلسل «أغراب» الذى تدور أحداثه حول شاب من والد كويتى وأم هندية، وهى قضية واقعية داخل معظم دول الخليج، والعمل بطولة عبدالعزيز الكسار وأسمهان توفيق وجاسم النبهان وعلى جمعة وأمل عباس وملاك الكويتية وشهاب حاجية وأحمد العونان.

كما يقدم الجزء الثانى من مسلسل «سيلفى» بعد اكتساح الجزء الأول منه خلال رمضان الماضى، والعمل إخراج أوس الشرقى، وتأليف ورشة كتابة تحت إشراف خلف الحربى.

«سيلفى» من بطولة ناصر القصبى الذى سيستكمل مشواره فى معالجة أهم القضايا الاجتماعية والإنسانية التى تحدث فى المنطقة العربية فى الفترة الحالية بأسلوب نقدى جرىء.

أما مسلسل «غمز البارود» الذى يتم تصويره فى منطقة الفجيرة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وهو من تأليف الكاتب البحرينى عيسى الحمر، وإنتاج الفنان الإماراتى أحمد الجسمى، تدور أحداث حلقات المسلسل حول «لحظة تعبث بالمشاعر وتقلب مسار حياة شخصيات المسلسل فيكتشفوا أنهم عاشوا حياة غامضة مليئة بالأسرار ويدفعون الثمن بانهيار أحلامهم».

المسلسل يشارك فيه نخبة من نجوم الإمارات والخليج بينهم: سميرة أحمد، أحمد الجسمى، مرعى الحليان، عبدالله مسعود، فؤاد على من الكويت وآخرين والعديد من نجوم الخليج، وهو من إخراج مصطفى رشيد.

ومسلسل «بياعة النخى» وتدور أحداثه حول قصة سيدة فقدت ممتلكاتها فتضطر إلى بيع الحمص ومواجهة مختلف صعوبات الحياة، وهو من إخراج شعلان الدباس، تأليف وبطولة حياة الفهد، وبطولة مريم الصالح، فؤاد على، هند البلوشى وثلة من النجوم الشباب.

أما مسلسل «سناب شاف» الذى يناقش العديد من المواضيع الاجتماعية الراهنة فى المجتمع السعودى ضمن إطار كوميدى بحت، العمل من تأليف سمير الناصر وعبدالله بالعيس وعبد العزيز إسماعيل وإخراج عبدالخالق الغانم، وبطولة كل من أسعد الزهرانى ومروة محمد وبشير الغنيم وخالد سامى وأفنان فؤاد وإبراهيم الحساوى وسمير الناصر وسعاد على وجعفر الغريب وشفيقة يوسف وأغادير السعيد.

كما تقدم الدراما الخليجية مسلسل «ماشى راجع» بطولة أفنان فؤاد إبراهيم الحساوى، ومروة محمد، وتجسد أفنان فى العمل شخصية جديدة عليها لم تقدمها من قبل، وذكرت أن العمل يضم أحداث درامية متشابكة فى قالب مشوق.

أما مسلسل «مستر كاش» فتدور أحداثه حول قضايا اجتماعية تعكس الواقع السعودى تحت إدارة المخرج أسد فولادكار. وقام بتأليف المسلسل عنبر الدوسرى وحسين الراشد أما الصياغة الدرامية فهى لعبدالله السدحان.

ويشارك فى بطولة المسلسل نخبة من النجوم منهم: عبدالله السدحان ومحمد العيسى وعبدالمحسن النمر ويوسف الجراح وليلى سلمان وأغادير السعيد ومروة محمد ونجوم آخرين.

أما مسلسل «المحتالة» فتدور أحداثه حول قصة امرأة محتالة تقوم بالاستيلاء على أموال رجال الأعمال والأغنياء باللجوء إلى النصب والاحتيال، وهو من بطولة هيا الشعيبى، هدى حسين، ياسر المصرى، عبير عيسى، سحر حسين، نجوم من الخليج والعالم العربى، وتأليف نجاة حسين.

ومسلسل «الجنة بعد قليل» الذى تتطرق أحداثه إلى قضايا الإرهاب وتداعياتها على المجتمع، وهو مسلسل درامى اجتماعى، للسيناريست محمد حسن أحمد، بطولة بثينة الرئيسى وكوكبة من نجوم الخليج.

ومسلسل «الحوش» الذى تدور قصته حول تحديات يومية تجعلها تحافظ على قوتها أمام الظروف الصعبة والمآزق التى تضعها فيها عائلتها. المسلسل من كتابة عبد المحسن الروضان وإخراج عبدالله التركمانى.

ومسلسل «ريتاج» الذى تدور أحداثه حول أسرة خليجية عبر مراحل زمنية عدة تبرز تلاحمها مع الأحداث البارزة فى المنطقة، وتلعب الفنانة هيفاء حسين دور البطولة فيه إلى جانب نجوم الدراما من الإمارات والبحرين والسعودية. المسلسل من تأليف الكاتب الإماراتى إسماعيل عبدالله واخراج البحرينى أحمد يعقوب المقلة.

ومسلسل «بين قلبين» المأخوذ عن رواية الكاتبة علياء الكاظمى وإخراج سائد الهوارى، وبطولة نور الغندور وعبد الله بوشهرى.

ويسلط العمل الضوء على قضايا اجتماعية ضمن إطار رومانسى، ويركز على صراع أنثوى للظفر بقلب رجل.

ومسلسل «الخطايا الكبرى» تدور أحداثه حول الأخطاء الفادحة التى يرتكبها الإنسان فى حياته، بالإضافة إلى عرض عدد من القضايا الاجتماعية التى تشغل الرأى العام اليوم.

العمل إخراج على العلى وتأليف الكاتب حسين المهدى، وبطولة أسيل عمران إلى جانب عدد كبير من النجوم أبرزهم حمد العمانى، لمياء طارق، عبدالله بوشهرى وآخرون.

ومسلسل «الدائرة» الذى يشهد عودة الفنانة مريم حسين، والذى تجسد خلاله شخصية جديدة ملؤها اللؤم والشر واستغلال أقرب إنسانة لصديقتها عبير أحمد بدور نوال.

ورغم الأحداث السورية الدامية التى تشهدها سوريا إلا أن الكاميرا ما زالت تعمل لتقديم دراما ناجحة كما كانت سوريا.

مسلسل «خاتون» بطولة نسرين طافش ويوسف الخال وسلوم حداد وميلاد يوسف وتأليف فادى قوشقجى وطلال ماردينى وإخراج تامر إسحاق والمثنى صبح، والعمل يتألف من 60 حلقة، ستذاع 30 منها داخل رمضان والباقى بعد انتهاء الموسم، وكان العمل قد واجه العديد من الصعوبات الإنتاجية خلال السنوات الماضية، وتراجعت الكثير من الشركات عن إنتاجه بسبب تكلفته الإنتاجية العالية.

كما يواصل فريق مسلسل «بقعة ضوء» تصوير الجزء الثانى عشر، ويشارك فيه عدد من نجوم الدراما السورية، وهو من إخراج سيف الشيخ نجيب.

كما انتهى فريق عمل مسلسل «أهل الغرام 3» من تصوير خماسية «يا جارة الوادى»، العمل سيناريو ممدوح حمادة ومن إخراج الليث حجو، ويجسد فيه شخصية «أبو ياسين» مالك دكان بقالة فى حى «شام» الذى جسدت دورها الفنانة الجزائرية أمل بوشوشة حيث يبحث «يوسف» النجم السورى عابد فهد عنها.

وانتهى عدد كبير من نجوم مسلسل «أحمر» من تصوير مشاهدهم، ويشارك فى بطولة العمل: عباس النورى، ورفيق على أحمد، وسلاف فواخرجى، وديمة قندلفت، وتدور أحداث المسلسل فى دولة دمشق، خلال الفترة الراهنة والحالية، ولكن بعيداً عن الخوض بتفاصيل الأحداث الحرب السورية، التى ستكون مجرد خلفية للأحداث التى تدور فى دولة دمشق.

ويعود مسلسل «باب الحارة» فى موسمه الثامن، الذى تدور أحداثه حول الحياة الاجتماعية فى دمشق خلال فترة الاحتلال الفرنسى.

ويجدد المسلسل دماءه لهذا العام بوجود سلاف فواخرجى وشذى حسون وأسعد فضة. يشاركهم من نجوم المواسم السابقة كصباح الجزائرى وعباس النورى وميلاد يوسف وشكران مرتجى ومصطفى الخانى، المسلسل من تأليف سليمان عبدالعزيز، وإنتاج شركة «ميسلون»، وإخراج ناجى طعمى وبسّام الملّا.

كما نشاهد مسلسل «عطر الشام» حيث تلتقى كل من سلمى المصرى ومنى واصف ورشيد عساف ونادين خورى وحسام تحسين بك وزهير رمضان ووائل رمضان وليليا الأطرش فى رمضان، وتدور أحداثه فى فترة الصراع الدائر بين أهل الشام والفرنسيين والعثمانيين.

ينقسم المسلسل إلى جزءين، يحكى من خلالها المؤلف ما حدث للشخصية الشامية نتيجة الاحتلال الفرنسى، محاولاً نقل صورة واضحة للبيئة الشامية فى ذلك الوقت سواء كانوا أخياراً أم أشراراً، بشكل أكثر جرأة متجاوزاً الخطوط الحمراء فى الأعمال الأخرى، «عطر الشام» تأليف مروان قاووق وإخراج محمد زهير رجب، وإنتاج شركة «قبنض».

لبنان أيضًا ستكون حاضرة فى دراما رمضان هذا العام، حيث تدخل الفنانة كارين رزق الله فى مسلسل جديد بعنوان «مش أنا» من تأليفها وتلعب دور البطولة مع بديع أبو شقرا ورود ريج الراعى وإخراج جوليان معلوف وهو من إنتاج شركة MM Pro Film، وترسم رزق الله الشخصيات بطريقة بسيطة جداً من خلال سيناريو قريب من الناس، أما أغنية «تتر» المسلسل فهى للفنان مروان خورى.

كما أنهت LBCI أيضاً تعاقدها مع المنتج المنفذ مروان حداد لمسلسل آخر بعنوان «وين كنت» إخراج سمير حبشى، يجمع بين مروى غروب وسمير حبشى بعد تعاون العام الماضى فى «أحمد وكريستينا» الذى كتبته للتليفزيون كلوديا مرشليان ويحكى عن الطوائف فى لبنان ضمن قصة حب.

«وين كنت» بطولة ريتا حايك وكارلوس عازار، يتألف من ستين حلقة ويستكمل العرض بعد شهر رمضان على الشاشة نفسها.

كما تنهى شركة MM Profilm تصوير مسلسل «أمير الليل» بطولة رامى عياش، بعد تأجيل دام لسنتين، ليبدأ عرضه على إحدى الشاشات اللبنانية.

«أمير الليل» تأليف منى طايع ويشارك فى البطولة: نهلة داود وبيتر سمعان وهيام أبوشديد والتونسية ليلى بن خليفة وميس حمدان وأمير كرارة. وتدور أحداث العمل فى بيروت فى فترة الأربعينات من القرن الماضى.

ويواصل فريق عمل مسلسل «جريمة شغف» التصوير ما بين مصر ولبنان، وهو تأليف نور شيشكلى وإخراج وليد ناصيف فى أول تجربة درامية له، بعد انتهاء الاتفاق مع عدد كبير من أهم نجوم الدراما العربية.

وبطولة: قصى خولى، نادين الراسى، أمل عرفة، نجلاء بدر، تقلا شمعون، منى واصف، جميلة عوض، جيسى عبدو، نظلى الرواس، مازن معضم، طلال الجردى، فراس سعيد، نهلة داوود ونيكولا مزهر وغيرهم.

يناقش المسلسل العلاقات الإنسانية فى إطار اجتماعى من خلال الحب والغدر والخيانة فى قالب تشويقى ويظهر أن الحب كفيل بأن يجعلنا نهرب نحو الحلم وعندما ينتهى الحب تظهر الجريمة.