نقابة الصحفيين تستنكر استدعاء الامن الداخلي بغزة مراسل وطن للانباء
تاريخ النشر : 2016-05-17 02:41

أمد/ رام الله : تستنكر نقابة الصحفيين الفلسطينيين استدعاء جهاز الامن الداخلي التابع لحركة حماس بغزة الصحفي عز الدين ابو عيشة ، ويعمل في تلفزيون وطن للانباء ، والاعتداء عليه وتهديده .

وقال ابو عيشة في افادة لنقابة الصحفيين ان جهاز الامن الداخلي وجه له استدعاء للحضور الى مقره في مدينة غزة ، حيث تم احتجازي في غرفة منفردا  وطلب مني رفع يدي وانظر على الحائط ، واضاف تكلم معي بطريقة سيئة جدًا وبعد ذلك طلب مني رفع قدمي أكثر من مرة ، مهددا  ان كل ذلك مصورا بالكاميرات، وان هذا التعامل بسيط حتى اللحظة.

واشار الى انه سألني عن الفصيل والانتماء السياسي ، وبعد ذلك هددني  مرة اخرى ان لم انفذ التعليمات المطلوبة منه ، موضحا ان بعد انتهاء الاحتجاز التي استمر ساعات سألني عن عملي في صوت الشعب ولماذا اتطوع بها، حيث تركز كافة الاسئلة عن اذاعة صوت الشعب، قبل ان يسلمني استدعاء اخر للحضور اليوم الثلاثاء مرة اخرى.

اذ تعرب نقابة الصحفيين عن قلقها واستنكارها الشديد لاستمرار استدعاء الصحفيين من قبل جهاز الامن الداخلي بغزة ، فانها تدعو حركة حماس لوقف هذه الممارسات ووقف استدعاء الصحفيين على اساس عملهم الصحفي ، باعتباره يندرج في اطار تكميم الافواه والتضييق على الحريات العامة والصحفية، ويتناقض مع القانون الاساسي الفلسطيني.

وتدعو نقابة الصحفيين منظمات حقوق الانسان والاتحادين العربي والدولي للصحفيين الى استنكار استدعاء ابو عيشة ومطالبة  حركة حماس وقف استدعاء الصحفيين والتحقيق معهم .