الخدعة الامريكية الاسرائيلية الجديدة
تاريخ النشر : 2014-01-20 22:44

قدمت الاخبار الاخيرة مؤشرات ايجابية عن جهود كيري الذي اكد انه سمع هذه المرة ما لم يسمعه من قبل وان الحلول اقتربت وتلا هذا اجتماع نتنياهو –اوباما مع السيد الرئيس محمود عباس حيث ظهر من ثنايا هذا الاجتماع خبر من مصادر امريكية مجهولة تؤكد على موافقة نتنياهو بازالة المستوطنات على مدى زمني بعيد اكثر من 5 سنوات وهذا يعني تنفيذ الاتفاق بعد انتهاء رئاسته وكان هذا اشد اوجه الخلاف بين الطرفين فالرئيس محمود عباس لم يرد ترك الامر للرئيس القادم من بعده والذي بدوره لن يعترف بأية اتفاقيات ابرمت مع الرئيس السابق وستبدأ المفاوضات من جديد وهلم جرا..وهذا هو بالضبط ما يريده نتنياهو فمن الواضح جدا ان رئيس الوزراء الاسرائيلي يتهرب بطريقة لبقة ..(لكن لماذا بطريقة لبقة هذه المرة؟ لماذا يحاول بث الهدوء والطمأنينة على غير العادة؟)وان كل تطمينات كيري هي وهمية وبأن التدخل الامريكي باء بالفشل وان هناك لعبة اسرائيلية امريكية قادمة تستلزم بعض الهدوء على الساحة الفلسطينية ولهذا يقوم الطرفان ببث التطمينات الملغومة بحرب قادمة خاصة وان هناك مؤشرات منذ فترة على استعداد اسرائيلي لحرب قادمة فمحاولة تهدئة النفوس وكسب الوقت من قبل اوباما نتنياهو تثير الشك والريبة وتشبه الهدوء الذي يسبق العاصفة..