وزير اسرائيلي: : يجب أن يبقى غور الأردن جزء من إسرائيل

تابعنا على:   17:37 2014-01-01

أمد/ تل ابيب: صرح وزير الشؤون الاستراتيجية الاسرائيلي يوفال شتاينتس بان غور الاردن "يعتبر عنصرا هاما في ضمان أمن الدولة ويجب ان يبقى جزءا من اسرائيل".

واضاف ان الحكومة كانت قد أكدت انها ستواصل اعمال البناء ( الاستطاني) في الضفة الغربية حتى خلال فترة التفاوض مع الفلسطينيين.

وقال الوزير شتاينتس في سياق مقابلة اذاعية ان مظاهر التحريض في مناطق السلطة الفلسطينية تتجاوز جميع الحدود وتلقي بظلال كبيرة على امكانية وجود شريك حقيقي لعملية صنع السلام.

وأكد ان اسرائيل تريد ان تستمر المفاوضات بين الجانبين من منطلق الاعتراف المتبادل ووقف التحريض.

وفيما يتعلق بالشؤون الاقتصادية قال شتاينتس وهو وزير المالية السابق ان هناك مؤشرات مقلقة بالنسبة للمستقبل مشيرا بهذا الخصوص الى انخفاض معدلات النمو والتصدير خلال الاشهر الاخيرة.

أما النائبة شيلي يحيموفيتش من حزب العمل فقالت ان النقاش حول مكانة غور الاردن مثير للسخرية لا سيما وان المفاوضات لم تبدأ بشكل حقيقي بعد.

ورأت النائبة يحيموفيتش ان التصريحات الحكومية حول اعمال البناء في المستوطنات تلحق باسرائيل اضرارا على الساحة الدولية وتمس بقدرتها على التأثير في المفاوضات الجارية الآن بشأن المشروع النووي الايراني.

وعلى الصعيد الاقتصادي حملت يحيموفيتش على وزير المالية يائير لبيد قائلة انه ينفذ سياسة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ليس إلا.

واضافت ان القرار الاخير المتعلق بتخفيض ميزانية الدولة بمبلغ ستة مليارات شيكل معناه تقليص الاعتمادات المخصصة لمجالي الصحة والتربية والتعليم وسيكون لذلك تأثير مباشر على حياة المواطنين.

اخر الأخبار