النحال: تحرير كل أسرانا واجب وطني وأخلاقي واستقبال المحررين يزيد فرحتنا بالانطلاقة .

10:42 2013-12-31

أمد/ غزة : قال محمد جودة النحال " أبو جودة " عضو المجلس الثوري لحركة فتح أن تحرير كل الأسرى البواسل هو واجب وطني وأخلاقي على كل فلسطيني، لأنهم هم من افنوا زهرات عمرهم خلف قضبان الاحتلال من أجل تحرير الأرض والإنسان وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

 جاءت أقوال النحال خلال استقباله أسرى قطاع غزة المحررين ضمن الدفعة الثالثة من صفقة الإفراج عن أسرى ما قبل اتفاقية أوسلو وذلك على معبر بيت حانون شمال القطاع بمشاركة عدد كبير من الشخصيات الوطنية والأهالي.

 ووجه النحال التحية إلى جميع الأسرى في سجون الاحتلال، قائلا"إن استقبالنا للأسرى المحررين اليوم يشكل بارقة أمل لكم جميعا بان موعدكم مع الحرية يقترب، وأن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها السيد الرئيس لا تدخر جهدا من اجل الإفراج عنكم".

 وأكد النحال أن الرئيس أبو مازن أوفى بالوعد الذي قطعه على نفسه بتحرير الأسرى الذين امضوا عشرات السنين خلف القضبان ولم تشملهم صفقات تبادل الأسرى السابقة مما يدلل على مدى صلابة المفاوض الفلسطيني الذي ربط العودة إلي المفاوضات بالإفراج عن جميع أسرى ما قبل اتفاقية أوسلو .

 وأضاف النحال أن تزامن تحرير الدفعة الجديدة من الأسرى مع احتفالات انطلاقة الثورة الفلسطينية يزبد من فرحة شعبنا الذي يتوق إلى الحرية والاستقلال.

 ودعا النحال جماهير شعبنا إلى أوسع مشاركة جماهيرية وفتحاوية في حفل إيقاد الشعلة المركزية إيذاناً ببدء فعاليات إحياء الذكرى التاسعة والأربعون لانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة ، وذلك يوم الثلاثاء الموافق 31/12/2013 عند الساعة الرابعة والنصف في ساحة الجندي المجهول بمدينة غزة .