رسالة إلي فلول الجماعة‏!‏

تابعنا على:   10:37 2013-12-31

مكرم محمد احمد

أعتقد أن من واجب حكومة د‏/‏الببلاوي وقد أعلنت أخيرا أن جماعة الاخوان المسلمين جماعة إرهابية‏,‏ أن توجه علي مدار الساعة ولعدة ايام واسابيع قادمة رسالة واضحة إلي كل الذين لم يتورطوا من جماعة الاخوان في ارتكاب جرائم ضد وطنهم.
تؤكد لهم أن الأبواب مفتوحة علي مصاريعها لكل من يريد العودة إلي احضان الوطن,وتحرضهم علي مغادرة الجماعة قبل فوات الأوان,لعل نسبة من هؤلاء تخرج عن ترددها وتراجع مواقفها بعد ان اختارت الجماعة طريق الإرهاب,وارتكبت جريمة المنصورة التي تجاوزت بشاعتها كل الحدود,بعد أيام محدودة من أرتكابها جريمة ذبح سائق التاكسي في المدينة نفسها,وتورطت في صدام عنيف مع الدولة هو الثالث من نوعه في تاريخ الجماعة,عادة ما تكون نتيجته الزج بعشرات الآلاف من الشباب إلي السجون,يبددون أعمارهم في عنابرها,بينما يحظي قادتهم بعفو من رئاسة الدولة كما حدث مع البنا والهضيبي,وكما حدث مع بديع وفرقته بصورة اخري,عندما غادروا جميعا ميدان رابعة العدوية قبل فض الاعتصام بوقت قصير فرارا من أية مسئولية قانونية أو جنائية!.
وأظن أن من واجب الحكومة الالتزام بفحوي القرارالذي أصدرته, وتطبيق حكم القانون علي نحو حازم,وإقناع الشعب المصري بأنها قادرة علي اجتثاث الإرهاب,لأن التراخي في تنفيذ متطلبات هذا القرار,نتيجته الوحيدة زيادة جرائم هذه الجماعة,وتوسيع نطاق مساحة الإرهاب,وإدخال البلاد في نفق اشد خطورة,بينما يؤدي الحسم الواضح والشديد إلي تكتل قوي الشعب واستنهاض مقاومته واختصار فترة المعاناة..,وأظن أيضا ان من واجب الحكومة أن تكون صريحة مع الشعب,تؤكد له ان الانتصارعلي الارهاب وهزيمته ليس أمرا سهلا وقد يتطلب المزيد من الالم والدموع لكنه سوف يتحقق يقينا إن حافظت الجبهة الداخلية علي وحدتها وتماسكها,وواجهت حملة جماعة الإخوان النفسية بصمود حقيقي يحصن صفوفها من الإحباط اوالاختراق.
عن الاهرام

اخر الأخبار