د. طراونة : جهود الأردن مستمرة لحماية المسجد الأقصى والأماكن المقدسة الاسلامية والمسيحية

تابعنا على:   21:52 2015-10-28

أمد / عمان : اجتمع نايف حواتمة الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين مع د. عاطف الطراونة رئيس مجلس النواب الأردني في مقر مجلس النواب بالعاصمة الأردنية.

شارك في الاجتماع عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية، عضو المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية نايف مهنا.

دعا حواتمة إلى تطوير انتفاضة الطلبة والعمال إلى انتفاضة شعبية شاملة تحت رايات "الحرية والاستقلال"، ووقف تهويد وأسرلة القدس والأقصى، ووقف الاستيطان.

وأشار حواتمة إلى تمدد انتفاضة الشباب والعمال إلى قطاع غزة، وتضامن المجتمع الفلسطيني في أراضي 1948.

وأكد حواتمة أن اعادة بناء البيت الفلسطيني بحكومة وحدة وطنية لإنهاء الانقسام والعودة للشعب بانتخابات شاملة هو الطريق لمساندة وتطوير انتفاضة الشباب إلى إنتفاضة شعبية شاملة, وحذر حواتمة من مؤشرات احتواء وتطويق واجهاض الانتفاضة.

من جانب أكد د. طراونة تضامن الأردن بكل مكوناته وقياداته مع الحقوق الوطنية الفلسطينية بتقرير المصير والدولة على حدود حزيران 67 وعاصمتها القدس الشرقية وعودة اللاجئين.

وأكد طراونة جهود الأردن لحماية المسجد الأقصى والأماكن المقدسة الاسلامية والمسيحية وفق رعاية الأردن الكاملة للأقصى، دون أي تغيير اسرائيلي في الوضع القائم، ورفض أي شكلٍ من أشكال التقسيم المكاني والزماني في المسجد الأقصى.

وختم د. طراونة حديثه مؤكداً على أن "ترتيب البيت الفلسطيني وبناء، الوحدة الوطنية يجب أن تحتل الأولوية على جدول اعمال قوى ومؤسسات الشعب الفلسطيني".

تصوير: وكالة الأنباء الأردنية

اخر الأخبار