"مقاومة الجدار" تمنع شركة من الاستيلاء على 400 دونم في بديا

تابعنا على:   17:00 2015-10-28

أمد / نابلس : نجح محامو هيئة مقاومة الجدار والاستيطان، في استصدار قرار من لجنة التسجيل الأولي للأموال غير المنقولة في "بيت إيل"، يقضي برفض تسجيل حوالي 400 دونم من أراضي قرية بديا جنوب غرب نابلس، لصالح شركة "يأيه ياكير" الإسرائيلية.

وأوضحت الهيئة في بيان صحفي اليوم الأربعاء، أن هذا النجاح يأتي بعد ثماني سنوات من المتابعة القانونية الحثيثية، وبعد ثلاثين عاماً على قيام تلك الشركة بادعاء شراء حقوق الملكية استناداً إلى وثائق مزورة.

وقال نائب رئيس الهيئة محمد إلياس إن الشركة الاسرائيلية قامت بعدة محاولات منذ عام 1983م من أجل الاستيلاء على عدة قطع من أراضي الحوض رقم 2 في قرية بديا، إلى ان المتابعات القانونية التي قام بها اصحاب تلك الاراضي ونشطاء لجنة الدفاع عن الأراضي حالت دون الاستيلاء عليها.

وأضاف أن الاحتلال قام بإعداد مخطط لإقامة مستوطنة وقام بالفعل بالاستيلاء على أرض من أجل فتح أحد الشوارع المؤدية إليها، ما شجع شركة "يأيه ياكير" على تقديم طلبات تسجيل لأراضٍ شملت 11 قطعة مزروعة بأشجار الزيتون المعمرة، لكن اجراءات التسجيل لم تسر كما أرادت الشركة.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تكشف فيها الهيئة مثل هذه العلميات، فخلال هذا العام بلغت عمليات التزوير التي كشفت في محافظتي قلقيلة ورام الله وحدهما قرابة 46 عملية تزوير.

اخر الأخبار