موكب جنائزي مهيب في وداع الشهيد اياد جرادات في سعير

تابعنا على:   17:09 2015-10-27

أمد / الخليل : شيعت جماهير غفيرة في محافظة الخليل، اليوم الثلاثاء، في موكب جنائزي شعبي ورسمي مهيب جثمان الشهيد الشاب اياد روحي جرادات (19 عاما) من بلدة سعير، الذي ارتقى جراء استهدافه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي بعيار ناري في الرأس على مفترق 'بيت عينون' شمال شرق مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية.

وانطلق موكب التشييع من المستشفى الاهلي في مدينة الخليل، بمركبة عسكرية، وصولا إلى بلدة سعير، ومن ثم الى منزله في البلدة بمنطقة رأس العروض، وبعد إلقاء ذويه نظرة الوداع الأخيرة عليه، ادى المشيعون صلاة الجنازة على الجثمان في المسجد الكبير بالبلدة 'مسجد النبي العيص'، قبل أن يوارى الثرى بمقبرة شهداء سعير.

ورفع المشاركون في موكب التشييع، الذي طاف عدة احياء في بلدة سعير ومدينة الخليل، الاعلام الفلسطينية، ورددوا هتافات منددة بجرائم الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنه بحق الأطفال والنساء والشيوخ والمواطنين العزل، ودعوا دول العالم للتدخل والوقوف مع شعبنا الذي يتعرض لعدوان إسرائيلي مستمر.

وشارك في تشييع جثمان الشهيد، محافظ الخليل كامل حميد، وعدد من الشخصيات الرسمية والأهلية في المحافظة، وأكد هؤلاء وحدة شعبنا خلف قيادته، وأن شعبنا لن يرضخ وسيواصل دفاعه عن مقدساته وممتلكاته ومقدراته الوطنية، في ظل العجز والصمت الدوليين على جرائم الاحتلال ومستوطنيه.