كاميرات كيري ... وخطوات كيسنجر ...؟!

تابعنا على:   13:27 2015-10-27

احمد دغلس

كلاهما وزيرين خارجية للولايات المتحدة الأمريكية المتحيزة بسياستها لإسرائيل ضد الفلسطينيين والعرب ...؟! تمثلت بالدعم المطلق لإسرائيل منذ النشأة وبسياسة الخطوة ، خطوة سياسة وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية في سبعينيات القرن الماضي، التي أدت إلى معاهدة " كامب ديفد " بموجبها تم إخراج مصر من الصراع العربي الإسرائيلي الفلسطيني ليتم تبعا توالى التطبيع العربي مع إسرائيل بالسر والعلن ...؟! والآن تتواصل خطوات كيسنجر (بحضور) جون كيري بكاميرات الأقصى لتكون عود ثقاب آخر تُشعله الولايات المتحدة ألأمريكية " ليحرق " ما تبقى من العلاقات الفلسطينية والجوار العربي (الذي) بدء يطل برأسه علينا بعد "جولة الكاميرات " لجون كيري التي توصل إليها والتي لم يتسع بها بعد صدر القيادة الفلسطينية وكم كبير من المحللين السياسيين الفلسطينيين " به " لما تختزنه من " ألغام " سياسية بدأت تُطِل علينا بملامح التململ والتصريحات الخجولة الفلسطينية من ناحية ، بعكس ما تراه أطراف عربية أخرى إيجابيا من ناحية أخرى ...؟! بذرة بذرتها كاميرات جون كيري بالأقصى ( الهدف ) الذي جاء به لتجفيف العلاقات ( الفلسطينية ) العربية كخطوة تمهيدية أولى مضافة إلى الخطوات ألأمريكية الحالية في إثارة الحروب يحاضرها الطائفي ليتم القضاء لأي فعل وطني قد يُفيق المنطقة كانت ( بالهبة ) الفلسطينية او غيرها...؟! حتى ولو حارب الفلسطيني ( وحده ) بالنيابة في هبة الحرية والاستقلال وحماية تراثه ومقدساته على أرضه وفي مقدمتها قدسه وأقصاه التي لن تتوقف حتما بحدود فلسطين .... نقرؤها بما قاله رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الكنيست الإسرائيلي أقتبس "" . أمد ، تل أبيب : كشف رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، عن بعض مما يدور في كواليس التفاهمات حول القدس والمسجد الأقصى بين إسرائيل والفلسطينيين والأردن، بوساطة وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، وقال إن التفاهمات الأخيرة منعت قطع العلاقة مع الأردن ودول عربية أخرى..... ؟! وذكر نتنياهو في اجتماع لجنة السياسة والأمن في الكنيست، إنه وبسبب الأوضاع في القدس والمسجد الأقصى، كثير من العلاقات بين إسرائيل ودول عربية أخرى انقطعت، كذلك كشف نتنياهو عن وجود تنسيق مع دول عربية "سنية"، لكنه توقف بسبب الأحداث في المسجد الأقصى المبارك ، وقال نتنياهو خلال اجتماع اللجنة إن هناك فرصة للتعاون مع العديد من الدول العربية في المنطقة، لكنها جميعًا تتأثر بالوضع القائم في مسجد الأقصى، وأكد نتنياهو على ضرورة التهدئة قائلًا إنه بسبب التعاون مع هذه الدول على إسرائيل "محاولة تهدئة الأوضاع في المسجد الأقصى قدر الإمكان، فالشارع في الدول العربي متدين ويتأثر كثيرًا بما يحدث في المسجد الأقصى، وبعدها يمكن ان يهتم بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي بشكل عام" ،وقال نتنياهو إن التنسيق بين إسرائيل ودول سنية أخرى بدأ يأخذ منحى جديًا، ويصبح وثيقًا أكثر، لكن لا يمكن التقدم في تطوير العلاقات مع هذه الدول بسبب عدم وجود مشروع لبدء عملية سلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، وحمل الجانب الفلسطيني المسؤولية عن عدم تجدد المفاوضات والمضي قدمًا لإيجاد حل ، ومع أن نتنياهو لم يحدد من الدول المقصودة في تصريحه، ولا نوع العلاقة والتعاون بينها وبين إسرائيل، لكن صحيفة "هآرتس" نقلت عن مسؤولين أميركيين كبار قولهم إن الدولة التي تأثرت علاقتها بإسرائيل بشكل كبير هي الأردن. وذكروا أن العلاقات الإسرائيلية الأردنية وصلت تقريبًا حد القطيعة بسبب الأوضاع في القدس والمسجد الأقصى. "" إنتهى الإقتباس مما يدل على ان كيري كان أكثر وأوسع أفقا بسياسة الكاميرات . أحمد دغلس