مصر توقف تعاملها مع البعثة الليبية بعد انقسامها إلى سفارتين

تابعنا على:   06:39 2015-10-27

أمد/ القاهرة: ذكرت مصادر مصرية وليبية، مساء يوم الإثنين، أن السلطات المصرية قررت رسمياً وقف التعامل مع الدبلوماسيين في السفارة الليبية بالقاهرة، الذين انقسموا إلى فريقين يتنازعان من أجل محاولة كل منهما، السيطرة منفرداً على مقر السفارة الواقع بحي الزمالك غرب العاصمة المصرية.

وقال مسؤول مصري طلب عدم تعريفه: "هذا وضع غريب نواجه للمرة الأولى، المشاكل الداخلية بين أعضاء البعثة الموالية للسلطات الشرعية، جعلتهم منقسمين على أنفسهم، بات الآن لدينا سفارتين وقائمين بالأعمال، هذا وضع مربك ومؤسف للغاية".

وقال مسؤول في الخارجية الليبية، أن رئيس الحكومة الانتقالية عبد الله الثني، طلب من السلطات المصرية رسمياً الاعتراف بانتقال مقر السفارة بشكل مؤقت إلى منطقة الدقي، وتوفير لحماة للبعثة التي تمارس عملها من هناك.

في المقابل، قال بيان للبعثة الدبلوماسية المعينة من جانب حكومة الثني: "في فصل جديد من فصول البلطجة التي يمارسها القنصل السابق محمد صالح الدرسي إيقافه عن العمل وإحالته إلى التحقيق، قام برفقة بعض البلطجية باقتحام مقر بيت الضيافة بمصر الجديدة، الذي باشرت السفارة الليبية بالقاهرة تجهيزه كمدرسة لتدريس الطلبة الليبيين النازحين بالمجان".

اخر الأخبار