أكثر من 100 طفل في سجن 'عوفر' منذ تشرين الأول

تابعنا على:   15:07 2015-10-25

أمد / رام الله : أفاد ممثل الأسرى الأشبال في سجن عوفر الإسرائيلي عبد الفتاح دولة، لمحامي الهيئة إبراهيم الأعرج أن 100 طفل قاصر دخلوا سجن عوفر منذ بداية الشهر الحالي، بمعدل 4 أضعاف الاعتقالات السابقة، من بينهم 40 أسيرا قاصرا دون سن 16 عاما، وأحدهم بعمر 13 عاما.

وقال الأسير دولة، إن 22 حالة من المعتقلين تعرضوا للضرب والتنكيل المبرح، حيث تم الاعتداء عليهم أثناء اعتقالهم، وبعضهم تم تعذيبه بالكلاب البوليسية والصعقات الكهربائية، وتوجيه الشتائم والإهانات، وتبرز على أجسادهم علامات التعذيب والضرب.

وأضاف أن 60% من المعتقلين الصغار جرى اعتقالهم من منازلهم، وأن 5 حالات منها تم اعتقالهم وهم مصابون بالرصاص.

وأفاد بأن حالة اكتظاظ يشهدها قسم الأشبال في عوفر بسبب تزايد الاعتقالات، ما يضطر الأسرى للنوم على الأرض، وقامت ادارة السجن بنقل 70 قاصرا إلى سجن مجدو، وافتتحت قسما جديدا للأسرى الأشبال في سجن 'جفعون' بالرملة.

وأشارت الهيئة إلى أن حالات الاعتقال بلغت منذ بداية الشهر الحالي، قرابة 1000 حالة اعتقال، نصفهم من القاصرين والنسبة الكبرى من محافظة القدس.