الحمد الله يتفقد محافظة الخليل

تابعنا على:   19:37 2015-10-24

أمد/ رام الله-: قام رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، بجولة تفقدية في محافظة الخليل، التقى خلالها فعاليات المحافظة وقادة المؤسسة الامنية، حيث بحث معهم سبل مواجهة التصعيد الاسرائيلي العسكري وانتهاكات المستوطنين، كما التقى عائلات شهداء الخليل ونقل لهم تعازي سيادة الرئيس واكد وقوف الحكومة الكامل إلى جانبهم، واطلعهم على الجهود المبذولة من قِبل القيادة والحكومة لاسترداد جثامين الشهداء.

ونقل الحمد الله تحيات  الرئيس محمود عباس، واشادته بصمود أهالي الخليل خاصة، والفلسطينيين في كافة أماكن تواجدهم في الضفة الغربية وقطاع غزة، ووقوفهم في وجه العدوان الإسرائيلي والانتهاكات المستمرة بحق المقدسات خاصة المسجد الأقصى المبارك، قائلا: "كما أكد سيادة الرئيس محمود عباس فحن ماضون لتحصيل حقوق ابناء شعبنا المشروعة من خلال الوسائل القانونية والدبلوماسية والسلمية"، مضيفا: "على المجتمع الدولي توفير الحماية الدولية بشكل فوري لأبناء شعبنا في الضفة وغزة، والخروج من هذه الأزمة يكون فقط بإنهاء الاحتلال."

واستهل الحمد الله جولته بزيارة الى مقر المحافظة، اجتمع خلالها بمحافظ محافظة الخليل اللواء كامل حميد، ومدراء المؤسسة الأمنية وفعاليات المحافظة، ورافقه فيها وزير الصحة د. جواد عواد، ووزير الزراعة سفيان سلطان، حيث اطلع على واقع المدينة في ظل الاعتداءات التي تقوم بها قوات الاحتلال والمستوطنين في المدينة بحق المواطنين وممتلكاتهم.

وتفقد رئيس الوزراء المواطنين في منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل التقى المواطنين وأصحاب المحال التجارية، واستمع منهم للمعيقات التي يتعرضون لها بسبب سياسة التضييق واغلاق المحلات التي تتبعها سلطات الاحتلال في المنطقة، ووعد بتقديم كافة سبل الدعم لهم وفق الإمكانيات المتاحة للحكومة، لتعزيز صمودهم وثباتهم.

واختتم رئيس الوزراء جولته بزيارة الى بلديتي الخليل ودورا، التقى فيها أعضاء المجلس البلدي، واطلع على احتياجات البلديات، وخططها لتطوير اداءها في سبيل تقديم الخدمات على أفضل للمواطنين، وبحث معهم خطط الطوارئ في وجه الهجمة الاسرائيلية على المحافظة.

اخر الأخبار