كمال الشرافي الشخصية الابرز لعام 2013

تابعنا على:   03:45 2013-12-28

أمل عوض الأعرج

لفت انتباهي استطلاع موقع دنيا الوطن خاصة بند الشخصية المحلية الابرز في قطاع غزة لعام 2013 و التي كانت نسبتها الاعلى من حظ الدكتور كمال الشرافي و هنا اتحدث ليس تملقا و من خلال تجربة لانصف هذا الرجل الذي لم بغير رقم هاتفه و لم يهمل اتصالات المواطنين مستفسرين او مطالبين و كما قلت سابقا ان سفيرنا المجاهد في العراق – دليل القسوس لم يشعرني خلال لقائي به في ظرف معين و لو للحظة واحدة انه سفير فان الدكتور كمال الشرافي و اثناء التحدث اليه لم اشعر للحظة انه وزير , في اول حكومة شكلت برئاسة ابو مازن في عهد الرئيس الشهيد – ياسر عرفات كان الشرافي وزيرا للصحة فأبدع و اليوم هو وزيرا لمرة اخرى و وزارة اخرى اتمنى له ان يكون خير مبدع في ظل غياب الممارسة الديمقراطية و وجود ما هو أخطر – الفساد في الوزارات و المؤسسات و الذي يتناقض مع حق الفلسطيني في الحياة الكريمة و طغيان ما لا يقل خطورة على الوطن و المواطن – الحزبية – التي طغت على الوطنية فأصبحت أقرب الى الخيانة حيث أحزابا تنشغل في تعرية بعضها اكثر من انشغالها بهموم ابنائها و متطلباتهم و احتياجاتهم و استحقاقاتهم و حقوقهم المهدورة ,

احزاب لا تقف عند مسئولياتها حتى بتنا لا نهاتفهم اصلا لادراكنا اننا سنهدر اغورات من رصيد مكالماتنا , هذا لا يعني ان المستقلين جميعا هم الافضل فبعضهم لم يمر عليه عام بدون لقب وزير منذ ثماني سنوات و لم نلمس تطورا خاصة فيما يخص قطاع غزة ناهيك عن التنكر للمواطن الذي هو تنكر للوطن أجمع , سواء بوقف التعيينات و الترقيات او الاهمال الذي لم يجلب سوى الويلات لمعظم مناحي الحياة و حتى لا اظلم وزاراتنا فانها بريئة - براءة الذئب من دم يوسف – من المنخفض الذي ضرب غزة قبل ايام و الذي سيضربها بعد ايام و عظم الله اجرنا و شكر سعي المسئولين الناشطين الفيسبوكببن قيادات فصائل و وزراء و رأسماليين تبرعوا و تبرعوا و تبرعوا حتى أفرغوا خزائنهم للمتضررين و كاد الفيسبوك ان ينهار بكاء من عطفهم و رقة كلماتهم ..

اعذروني ان اطلت عليكم و لكنني مضطرة لتلجيم نفسي و انا اعلم انني ان انطلقت خاصة في الجانب الانساني الغزي بالتحديد سيطول مقالي و لن تقرؤوه , تمنياتا في استطلاع قادم ان تكون النسبة متساوية بين الشخصيات المطروحة لتكون جميعها شخصيات بارزة وطنيا .