استئصال عين مقدسي بعد إصابته بعيار مطاطي

تابعنا على:   15:37 2015-10-24

أمد / القدس المحتلة : أجرى الأطباء في مستشفى "هداسا عين كارم" في القدس المحتلة، أمس الجمعة، عملية استئصال العين اليسرى للمواطن لؤي فيصل علي عبيد (37عامًا)، بعد إصابته بعيار مطاطي في عينه أثناء تواجده في منزله بقرية العيسوية.

وأوضح الشاب عبيد -الذي لا يزال يرقد في المستشفى- أن قوات الاحتلال استهدفته مساء الأربعاء الماضي، بعيار مطاطي، بعد خروجه إلى شرفة منزله في قرية العيسوية، عقب عودته من عمله.

وأشار إلى أن منزله يقع في الطابق الثالث ضمن بناية سكنية في حارة عبيد بالعيسوية، وأن أحد الجنود كان يقف على قارعة الطريق، ولم يكن أي مواجهات في الشارع حينما جرى استهدافه مباشرة بعيار مطاطي أدى لإصابته بعينه اليسرى.

وذكر أن العيار المطاطي تسبب له بكسور في الرأس والأنف والجمجمة، إضافة إلى تفجر عيني اليسرى، ما استدعى استئصالها على الفور.

وأكد أنه سيقدم شكوى ضد جنود الاحتلال لاستهدافه في منزله وعدم وجود أي مواجهات في المنطقة، مشيرًا إلى أن الشرطة أجرت تحقيقًا أوليًا في الحادث بعد إصابته مباشرة.

يشار الى أن قرية العيسوية تتعرض لإجراءات احتلالية خانقة، تتمثل في إغلاق مداخلها بالمكعبات الإسمنتية، واستمرار الاقتحامات للحارات، واستهداف السكان بالأعيرة المطاطية والقنابل الغازية والصوتية، وحملة الاعتقالات اليومية.

اخر الأخبار