ابو مرزوق: لن نتخلي عن الإخوان إرضاء للسلطات المصرية ولن نسلمها أيًا من عناصرنا.. ونتعرض لمؤامرة

تابعنا على:   15:22 2013-12-26

أمد/ القاهرة: استبعد الدكتور موسي أبو مرزوق، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، في حوار مطول مع "بوابة الأهرام"، فكرة تورط الحركة في أي أعمال عنف تحدث داخل مصر ملمحًا في بعض تفاصيل الحوار إلي ما أسماه بمؤامرة من جانب الإعلام المصري من أجل شيطنة الحركة.
واستبعد أبو مرزوق فكرة تسليم الحركة لأي عنصر من عناصرها، إلي السلطات المصرية لمجرد توجيه اتهامات لهم، لا يدعمها أي دليل مادي علي حد قوله، في إشارة منه إلي الأسماء التي تم إعلانها مؤخرًا لعناصر من حماس متهمة بالضلوع في عملية اقتحام السجون المصرية.
وقال أبو مرزوق إنه ثبت بالدليل أن معظم الاتهامات التي وجهت لهذه الأسماء التي تم الإعلان عنها هي اتهامات سياسية وأن هذه الأسماء ليس لها علاقة من قريب أو بعيد بمزاعم السلطة المصرية – علي حد قوله - وأكد أن القيادي أيمن نوفل الهارب من السجون المصرية حاصل علي ثلاث قرارات بالإفراج من السلطات المصرية.
ورفض المسئول الحمساوي إبداء أي نوايا داخل الحركة للتنصل من جماعة الإخوان كبادرة حسن نية للسلطات المصرية ونفي تواجد القيادي الإخواني محمود عزت داخل غزة واعتبرها من ضمن تفاصيل المؤامرة.

اخر الأخبار