الديمقراطية تدين التصعيد الإسرائيلي واستهداف المدنيين في غزة

20:34 2013-12-24

أمد/ دانت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين التصعيد الإسرائيلي الوحشي واستهداف المواطنين وممتلكاتهم في قطاع غزة، والذي أدى إلى استشهاد طفلة وعدد من الإصابات في صفوف المواطنين.

وأكد طلال أبو ظريفة القيادي في الجبهة الديمقراطية أن الاحتلال الإسرائيلي يستغل انشغال الدول العربية في أوضاعها الداخلية وخاصة مصر الراعية لاتفاق التهدئة الأخير بين حركة حماس وإسرائيل. وطالب السلطة الفلسطينية بوقف المفاوضات العبثية التي يستغلها الاحتلال لتصعيد عدوانه ضد شعبنا في قطاع غزة والضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة.

ودعا أبو ظريفة فصائل المقاومة إلى الجهوزية والاستعداد للرد على التهديدات الإسرائيلية والتصعيد الإسرائيلي الوحشي ضد غزة، والإسراع بتشكيل جبهة مقاومة متحدة بمرجعية سياسية واحدة.

ودعا إلى الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام المدمر، لمواجهة مخططات وجرائم الاحتلال الذي يستغل حالة الانقسام في مواصلة عدوانه واستهدافاته لشعبنا.

وناشد القيادي في الجبهة الديمقراطية المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته في الضغط على إسرائيل لوقف عدوانها على شعبنا وحصارها الظالم لقطاع غزة وكذلك وقف سياستها الاستيطانية والتهويدية في الضفة بما فيها القدس المحتلة. وحمّل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن مواصلة اعتداءاتها وجرائمها بحق الشعب الفلسطيني

اخر الأخبار