الشيخ الأسطل : الفلتان الأمني نذير خطير وشر مستطير ويجب القضاء عليه في مهده

تابعنا على:   11:00 2013-12-23

أمد/ غزة: استنكر فضيلة الشيخ ياسين الأسطل الرئيس العام للمجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين، الأحد، ما جرى في الأيام الأخيرة من فلتان أمني في جناح الوطن الشمالي، ومحاولات الاعتداء على بعض الشخصيات القيادية ومنها الاعتداء على وزير الأوقاف والشئون الدينية الدكتور محمود الهباش.
وحذر الشيخ الأسطل في تصريح له عبر صفحة موقع التواصل الاجتماعي"الفيس بوك":"من خطورة الأمر كونه يشكل شرارة مستطيرة توشك أن يندلع منها حريق كبير، مما يستوجب وعلى الفور محاصرة الحالات المذكورة ومعرفة أسبابها والقضاء عليها في مهدها، وليس على المستوى الأمني لأنه لا يكفي وحده بل على المستوى الإيماني والأخلاقي والاجتماعي والوطني، وأن نعيد الاعتبار للمسجد ودار القضاء ومنبر التعليم وديوان العائلة والكلمة الإعلامية الصادقة والصورة الأمينة".
وأشار الشيخ الأسطل إلى قوله تعالى : ( وأمرهم شورى بينهم ) ، وقياماً بحق قوله جل وعلا : ( إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ إِنَّ اللَّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُمْ بِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا (58) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا (59) ).

 

اخر الأخبار