جبهة التحرير الفلسطينية تنعي الناشط الحقوقي الدكتور اياد السراج

تابعنا على:   00:39 2013-12-19

أمد / غزة : نعت جبهة التحرير الفلسطينية في محافظات غزة إلى شعبنا الفلسطيني في الوطن وأماكن اللجوء والمنافي الناشط والحقوقي الفلسطيني البارز د.إياد السراج الطبيب النفسي ومؤسس ورئيس برنامج غزة للصحة النفسية، الذي وافته المنية مساء أمس الثلاثاء إثر مرض عضال الم به.

وقالت الجبهة في بيان لها: "تلقينا ببالغ الحزن والأسى وعميق التأثر نبأ وفاة ناشط حقوقي بارز ترك بصمة واضحة في مسيرة النضال الفلسطيني. وكان من أوائل من شقوا الطريق الصعب في مسيرة حقوق الإنسان، حيث شهدت مسيرته العديد من الصعوبات جراء همجية وقمع الاحتلال الاسرائيلي".

وأضافت: " سجل السراج حضورا ساطعا من خلال حصوله على جوائز دولية عدة، أبرزها: جائزة أطباء من أجل حقوق الإنسان عام 1997، وجائزة مارتن اينالز للمدافعين عن حقوق الإنسان عام 1998، وجائزة جوان لوبيز إيبور عام 2010. و خط مسيرته بالعديد من المقالات في قضايا السلام والمجتمع المدني وحقوق الانسان وعلم النفس السياسي".

وأشارت الجبهة أن شعبنا سيواصل دعم الحقوق والمباديء الإنسانية القائمة على مبادئ العدالة والإنسانية والديمقراطية، واحترام حقوق الإنسان وتعزيز الهوية الفلسطينية ومواجهة الرواية الاسرائيلية المزورة

 وتقدم عضو المكتب السياسي عدنان غريب وأعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية والرفاق من آل السراج الكرام بوفاة فقيدهم الدكتور إياد السراج رئيس برنامج غزة للصحة النفسية، والذي أمضى سنوات طوال من عمره مدافعاً عن قضايا شعبه في مجالات عديدة وخاصة الجوانب الصحية والحقوقية داعين الله العلي القدير أن يرحمه رحمة واسعة وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان .

 .

اخر الأخبار