الطبيعة سيدة الحكماء

تابعنا على:   22:18 2013-12-15

جمال زقوت

المنخفض الجوي الذي تسبب بقطع الكهرباء عن بعض مدن الضفة الغربية أظهر لمن لا يبصر كم هي معاناة أهلنا في القطاع وبغض النظر عن الأسباب التي لا دخل للمواطن فيها ، بينما أظهرت الثلوج التي جمدت الناس في بيوتها، بدون كهرباء ولا قدرة على الحركة، أننا في الهم سواء وما إلنا سوى أن نضع خبزاتنا على زيتاتنا ونواجه شظف العيش وقسوة الطبيعة وظلم المحتل معاً. إنها دعوة ليس فقط للثورة على الانقسام ، بل هي رسالة لإحياء روح التضامن والتكافل والوحدة بين الناس ، وضد الاحتلال ،والتى برزت بقمة تجلياتها في الانتفاضة الكبرى عام ١٩٨٧، وما حققته من إنجازات في مقدمتها وحدة الشعب وثقته بإمكانية النصر. ما أحوجنا لروح التضامن و وحدة الحال في هذه الأيام !

اخر الأخبار