جمعية الثقافة والفكر الحر تقدم مساعدات عينية لمتضرري المنخفض الجوي في غزة

تابعنا على:   13:37 2013-12-15

أمد/ خانيونس :قدمت جمعية الثقافة والفكر الحر  من خلال مركز صحة المرأة وشبكة وصال التابعتان لها وبدعم من صندوق الامم المتحدة للسكان ،مساعدات عينية  للأسر المتضررة من الأمطار الغزيرة التي شهدها قطاع غزة  خلال الايام الماضية واضطرت لمغادرة منازلها والتجمع في مراكز الايواء.

وشملت المساعدات التي وزعت على مركزين للإيواء بمحافظة خانيونس( مدرسة شهداء خانيونس ومدرسة فرحانة )،واستهدفت اكثر من (45) اسرة منكوبة ،على  طرود صحية وبطاطين .

وقالت مدير عام جمعية الثقافة والفكر الحر مريم زقوت:"  ان هذه المساعدات المتواضعة تأتي في سياق المسئولية المجتمعية  الملقاة على عاتق المؤسسة   بهدف التخفيف عن أبناء شعبنا التي تعرضت منازلهم للدمار والخراب جراء الرياح الشديدة ومياه الامطار التي غمرت العشرات من المنازل خلال الايام الاربعة الماضية .

واضافت زقوت ان المؤسسة ومن باب واجبها الإنساني والوطني  ستسخر كل امكانياتها  وستستمر بتقديم المساعدات العينية  للأسر المتضررة لكى تساعدهم وتخفف  عنهم  ولو جزء بسيط  مما يعانونه .

وأهابت  مدير عام جمعية الثقافة والفكر الحر بالمؤسسات الدولية والاهلية والشركات ورجال الاعمال بأن تأخذ دورها في هذه الظروف الاستثنائية لمساعدة المنكوبين والتخفيف عنهم ،مؤكدة انهم كانوا يعانون قبل المنخفض الجوي ظروف صعبة نظرا لاستمرار الحصار وجاءت الامطار لتزيد من تلك المعاناة .

من جانبها عبرت العائلات الفلسطينية عن شكرهم للجمعية ،مؤكدين أنهم بحاجة ماسة لتلك المساعدات خاصة بعد أن  غرفت ممتلكاتهم وتشردوا في مراكز للإيواء .