سفارة دولة فلسطين في روسيا الاتحاديه تحيي يوما ثقافيا فلسطينيا

تابعنا على:   22:40 2013-12-13

أمد/ موسكو : أحيت سفارة دولة فلسطين لدى روسيا الاتحادية  يوم الثقافة الفلسطيني في " نادي العائلة"   وحضر هذا الإحتفال حشدا من المواطنين الروس والعاملين في السفارة وأبناء الجالية والطلبه الفلسطينين في موسكو

وأدارت الحفل السيدة غالي مينيستريوفا مديرة النادي حيث استعرضت العلاقات  الوثيقة التي جمعت بين الشعبين الفلسطيني والروسي، والروابط والآواصر الرائعة التي تربطهما معا ، ونشاط الجمعية الإمبراطورية الأرثوذكسية  الفلسطينية  التي بنت في فلسطين أكثر من مائة مدرسة وعددا كبيرا من الأديرة والمدارس .

وتخلل الحفل عرض فيلم جميل عن فلسطين ومدنها الجميلة وعاصمتها القدس حيث وجد  إعجابا لدى الجمهور المشاهد . وقرات الطفلة دانيا فائد مصطفى قصيدة بعنوان فلسطيني ولدت حماسا واحساسا شديدا واستحسانا جميلا . وشارك الطلبة الفلسطينيون برقصات فلكورية مدهشة من الدبكة الفلسطينية أثارت إعجابا  الجميع  .

وتحدث سفير فلسطين لدى روسيا الاتحادية بكلمة رحب فيها بجميع المشاركين في هذا الحفل وعبر عن سعادته بهذا اللقاء وقدم الشكر موصولا إلى مديرة النادي السيدة غالي لهذه لإستضافة ، وقدم التهنئة للشعب الروسي بالعيد الوطني يوم الدستور ، وبالعام الجديد  وقدم التهنئة بعيد رأس السنة الذي سيحل قريبا.

واستعرض السفير مصطفى في كلمته العلاقات الفلسطينية الروسية المتميزة بين الشعبين الروسي والفلسطيني ، وخاطب الجمهور قائلا : أن لكم  محبة خاصة ومتميزة عند الشعب الفلسطيني الذي ايضا يقدر عاليا روسيا شعبا وقيادة . معربا عن امله في ان تكون هذه الامسيه قد اتاحت الفرصه للتعرف على تراث وثقافة الشعب الفلسطيني , هذا الشعب الحي والطموح والذي يسعى للتخلص من أخر إحتلال في العالم . وبالرغم من كل هذه الظروف القاسية إلا أن شعبنا الفلسطيني له بصمته الحضارية والثقافية ،وعبر السفير عن امتنانه للقيادة الروسية للجهود التي تبذلها في مساعدة شعبنا الفلسطيني وفي تأييدها الكامل لحقوق الشعب الفلسطيني ولدعمها له في إقامة دولته الفلسطينية المستقلة  وعاصمتها القدس الشرقية .

اخر الأخبار