ليفني : الاستمرار فى بناء المستوطنات يضر بعلاقاتنا الخارجية

تابعنا على:   02:26 2013-12-12

أمد / تل أبيب : وجهت وزيرة القضاء الإسرائيلية، ومسئولة ملف المفاوضات، مع الجانب الفلسطينى تسيبى ليفنى انتقادات لاذعة ضد وزير الإسكان أورى أرئيل، والذى أعلن مؤخراً عن بناء عدد من المستوطنات فى الضفة الغربية.

وقالت ليفنى فى خطاب ألقته ، فى جامعة تل أبيب: "هناك أمر واحد يضر بعلاقاتنا الخارجية مع العالم، خاصة فى الاتفاقيات الأمنية، وهو الاستمرار غير المراقب وغير المسئول فى عطاءات البناء فى المستوطنات الموجودة فى مناطق الضفة الغربية، خاصة المعزولة منها".

ونقل موقع جامعة تل أبيب عن ليفنى قولها: "الإصرار السياسى على خدمة جزء صغير من الجمهور فى إسرائيل، يمكن أن تضر بأولئك الذين يسكنون فى تجمعات صغيرة"، لأن المجتمع الدولى لا يفرق بين المجتمعات الاستيطانية المعزولة وغيرها.

وأشارت ليفنى إلى أن الإصرار على بناء المستوطنات من شأنه أن يؤدى إلى القضاء على المفاوضات، كما أنها تضر بأمن "إسرائيل".

 

اخر الأخبار