رسالة مفتوحة الى السيد الرئيس محمود عباس حفظه الله

تابعنا على:   18:02 2013-12-11

نبيل عبد الرؤوف البطراوي

بسم الله الرحمن الرحيم

تحية الوطن وبعد:

رسالة توضيحية

على الرغم من أن هذا الموضوع كان يجب ان يقوم فيه جهاز التوجيه السياسي والوطني والممثل بالسيد اللواء عدنان الضميري عن طبيعة جهاز التوجيه السياسي والوطني أمام مجلس الوزراء ووزارة المالية ليكون التعامل مع الجهاز وفق خصوصية القائم عليها .

فجهاز التوجيه السياسي والوطني جهاز عسكري مطعم ببعض العناصر المدنية وهؤلاء كانوا يعملون في المؤسسات المدنية مثل المدارس والوزارات المدنية ويقومون بعملية التوجيه والارشاد السياسي في تلك المواقع ,من هنا كان هذا البعض تحت الوضع الوظيفي المدني التابع لديوان الموظفين ,ولكن وبعد حدوث الانقلاب في غزة بطبيعة الحال تم التعامل معنا كموظفين مدنيين وعسكريين على أننا نتبع جهاز بنيه الاساسية عسكرية فتم أغلاق كافة مكاتب الجهاز وتعطيل الادارات ,وبناء على تعليمات القيادة سواء المدنية او العسكرية ,جلس الموظفون في بيوتهم وهذا لم يكن خيارا شخصيا ,لان عقيدة الجهاز الوطنية التي كان يعمل على ترسيخها في الشرائح التي كان يستهدفها عمل الجهاز لم يعد بالإمكان الوصول أليهم لسيطرة الفكر والرؤية الحزبية على من قام وسيطر على قطاع غزة بالقوة العسكرية .

وهنا لابد من التنويه الى شىء وهو أنني وحينما طلب السيد سلام فياض رئيس الوزراء السابق من الموظفين العودة الى مواقع عملهم قمت وتواصلت مع ادارة جهاز التوجيه السياسي والوطني للاستفسار حول هذا الموضوع ,فطلبوا البقاء على نفس الحال لحين وضوح الرؤية التي لم تتضح الى اليوم

فهل بعد هذا لدي الحكومة من لوم علينا كموظفين ,

اخر الأخبار